منتديات دفاتر التربوية
لوحة المفاتيح العربية

مساحة اعلانية مركز تحميل دفاتر
مساحة اعلانية
مساحة اعلانية مساحة اعلانية


اضف بريدك الالكتروني ليصلك جديد المنتدى







 
العودة   منتديات دفاتر التربوية بالمغرب > قسم الأنشطة الموازية > دفتر الانشطة التربوية الموازية
الملاحظات

 
 




الكلمات الدلالية (Tags)
مجموعة, مسرح العرائس ، مسرحيات تربوية ،, مسرحيات, مسرحيات تربوية, مسرحيات عن البيئة, مسرح،مدرسي،مسرحيات،تربوية،أطفال،نص،مسرحي،فن،تعريف، كواليس،فصل،, المدرسي, المسرح, المسرح المدرسي, dafatir, دفاتر, نصوص مسرحية،نص مسرحية،المسرح،مسرح الصغار،مسرح الطفل،المسرح المدرسي،
إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  رقم المشاركة : ( 1 )  
قديم 05-10-2009, 17:00
الصورة الرمزية محمد الرامي
 
محمد الرامي
مراقب عام
منسق الطاقم التربوي الدفاتري
مشرف قسم المؤسسات التعليمية

  محمد الرامي غير متواجد حالياً  
الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 32864
تـاريخ التسجيـل : Oct 2008
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  ذكر
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 17,629 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 17030
قوة التـرشيــــح : محمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond repute
افتراضي المسرح المدرسي :مجموعة مسرحيات


فكرة المشروع
ركيزةهامة من ركائز الأنشطة التربوية التي تسهم في نمو شخصية المتعلم فكريا وبدنيا وروحيا وتؤدي إلى خلق

الشخصية الواعية المتكاملة القادرة على ربط النظري بالواقع العملي الملموس ومواجهة المواقف الحياتية بشجاعة وثبات

أهداف المشروع

تنمية روح الجماعة والعمل في إطار فريق واحد تعويد المتعلم على مواجهة المواقف الحياتية بشجاعة وثباتاكتشاف المواهب الحقيقية وخلق عالم من الإبداع والابتكار ترسيخ بعض القيم والمبادىء والعادات العربية والوطنية والإسلاميةخدمة المناهج الدراسية من خلال مسرحة المناهج
خلق مناخ من الترفيه التعليمي

آلية التنفيذ
توضيح مفهوم التمثيل المسرحي وأهميته التربوية
تفجير الطاقات المبدعة وتوجيه إمكاناتها في المجالات المناسبة كالإلقاء أو التأليف أو التمثيل … إلخ
المشاركة في المناسبات الاجتماعية والدينية والوطنية والتعبير عنها مسرحيا
تدريب المتعلم على إتقان الحركة المسرحية المعبرة وإظهار الانفعال المعبر عن
المعنى المطلوب ولا سيما علامات الوجه ونبرة الصوت
ترجمة بعض الموضوعات المنهجية كأعمال مسرحية بما يسهم في إثراء العملية التربوية

* ـ الأسس التربوية للمسرح المدرسي :
* ـ إذا كان المسرح المدرسي يسعى إلى تحقيق مجموعة من الأهداف التربوية التي قد لا تتحقق بغيره ، فإن المشرف على النشاط المسرحي قد ينسى في دور العمل حقيقة دور المسرح المدرسي بتشتيت جهده وراء أهداف أخرى وهميه ، ولهذا فإن عليه أن :
1- يتحاشى المديح والإطراء على طالب ممثل دون آخرين .
2- يعامل الطلاب معاملة حسنة مستشعراً أنه قدوة في تعامله .
3- يشجع الطلاب على العمل الجاد ، ويحفزهم بالكلمة الطيبة .
4- يتأكد من أن مشاركة الطالب في الحفل لن تعود على تحصيل الطالب الدراسي سلبياً .
5- لا يغض الطرف عن أخطاء بعض الطلاب وتجاوزاتهم الأخلاقية بسبب الانشغال في الترتيبات ، أو خوفاً من مضايقتهم وعدم مشاركتهم معه ، فهدف المسرح المدرسي التربية .
6- لا ينسى الهدف الأساسي في المسرح المدرسي ، وأنه لا يهدف إلى إخراج ممثلين محترفين ، بل إلى أهداف تربوية ولا يخاطب الجمهور العام ، بل هو يخاطب المجتمع المدرسي .
7- تشجيع فريق العمل على المشاركة بالاقتراح والابتكار والتجديد ، والثناء على كل مبادرة .

ستجدون في هذه الصفحات كل ما يتعلق بالمسرح المدرسي

مفهوم النشاط المسرحي
أهمية النشاط المسرحي
أهداف النشاط المسرحي
الأسس التربوية للمسرح المدرسي
الصفات الواجب توافرها على المشرف في النشاط المسرحي
النشاط المسرحي وأهميته
أنواع المسرح المدرسي:
أهداف المسرح المدرسي:
عناصر بناء المسرحية :
تقنيات العمل الدرامي المسرحي :
كيف تعد مسرحية مدرسية ؟
آلية التنفيذ :
مقالات عن المسرح المدرسي
مع عدد كبير من النصوص المسرحية
مقال حول المسرح المدرسي :عبد الكريم سليم علي

يشكل المسرح فناً اصيلاً يشارك مع بقية الفنون في تقديم مجموعة من الأفكار والمواقف والأحداث ، التي تسهم اسهاماً حقيقياً في بناء الانسان وتغيير توجهاته الفكرية والثقافية

من هذا المنطلق سيقف الحديث عند المسرح المدرسي لدوره العميق في التغيير حيث اخذ مسرح الاطفال طابعاً تطورياً جديداً ، شأنه في ذلك شأن بقية الفنون التي تُعنى بالاطفال ، وقد اتجهت المجتمعات الى الاهتمام بمسرح الاطفال وبخاصة في مرحلة الدراسة الابتدائية ، ليس من باب التسلية والترفيه وجلب الفرحة لقلوب التلاميذ فحسب ، بل اصبح وسيلة فعالة للتعليم والتثقيف وغرس القيم الاخلاقية والاجتماعية والوطنية والانسانية الفاضلة ، وتنمية المهارات الفنية واللغوية ، وصار يستخدم العمل المسرحي بوصفه اداة فاعلة في مساعدة المعلمين في تدريس العديد من مفردات المناهج ، فضلاً عن نشر روح التعاون والعمل الجماعي والتسامح والمحبة بين التلاميذ .
وتكون المسرحية على شكل قصة تتم مسرحتها _ أي تحويلها الى مسرحية _ او قد تكون مسرحية أصلاً ، وقد تؤخذ المسرحية من المنهاج الدراسي ، اذ يقوم التلاميذ بمساعدة معلميهم تمثيل مواد منهجية ممسرحة لكاتب من معلميهم ، او من اعداد التلاميذ ، وعموما يستقي المسرح المدرسي موضوعاته من الاساطير ، التأريخ ، الحياة اليومية ، الخيال ، التجارب الشخصية للكاتب ، المنهج الدراسي .
ولان العمل المسرحي وسيلة تعتمد على اشتغال حاستي البصر والسمع ، وتشد الانتباه لمتابعة الحوار والحركات ، فهي تعد وسيطاً جيداً في نقل ادب الاطفال بطريقة واضحة وهادفة ، فالمسرحية التي يتدرب عليها التلميذ ويؤدي دوره فيها ، او يصغي اليها بوصفه مشاهداً تعد أسلوباً ناجحاً للتعليم والتربية ، ان اعتماد المسرح المدرسي وسيلة تعليمية يمكن ان يحقق مجموعة وظائف منها :
1- استلهام التاريخ ، والتراث ، وتجسيد ما نستلهمه في مواقف واحداث ، ومواضيع ، ودلالات بهدف تقريبها من ذهن التلميذ حتى يستطيع ان يفهمها ، ويتصورها ويتلمس المغزى والعبر منها[1] .
2- يزود التلاميذ بالكثير من المعارف والخبرات ، وتفاصيل الحياة اليومية وتقاليد المجتمع وعاداته ، كما يزوده بالكثير من القيم الاخلاقية : كالتعاون والنظام والانضباط والصدق وضبط الانفعالات والاحترام المتبادل وحب العمل والصبر والمثابرة وحسن التخطيط والاعتماد على النفس وتقدير قيمة الوقت .
3- يكشف المسرح المدرسي عن المواهب الفنية ، ويعمل على تنميتها وتطويرها .
4- ينمي التذوق الجمالي ، والحس النقدي تجاه الاعمال التي يسهم في تنفيذها التلاميذ ، او تلك التي يشاهدونها .
5- يمنح التلميذ جرأة أدبية ، وقدرة في الالقاء والتعبير ، وتماسكاً عند مواجهة الجمهور ، مما يزيد من ثقته بنفسه ويحسن من صورة الذات لديه .
6- تسهم اعمال المسرح المدرسي في إلمام التلاميذ بالمسرح وتقنياته مثل : الأزياء المختلفة بحسب اختلاف الزمان والمكان ، والإكسسوارات و الماكياج والإضاءة والمؤثرات الصوتية .
7- يسهم المسرح المدرسي في التحرر من الكثير من الانفعالات الضارة مثل : الخجل وعيوب النطق والانطواء والاكتئاب ، بما يقدمه من فرصٍ للتلميذ بمواجهة الجمهور ، واعادة بناء الثقة بالنفس .
8- تقوي أنشطة المسرح المدرسي روابط الصداقة بين التلاميذ وتنميها ، وتتيح الفرصة للتفاعل الاجتماعي مع الآخرين سواء في العمل المشترك او في النقد والحوار .
9- يعود التلاميذ على الانتباه والإصغاء وينمي قدرة التصور والتخيل التي تستثيرها المواقف المسرحية المعروضة أمامهم .
10- تبسيط المواد الدراسية عن طريق مسرحتها بأسلوب ممتع ومشوق .
11- يعمل على تقوية العلاقة بين المدرسة والمجتمع المحلي .
12- يبعث مشاعر الفرح والسعادة في نفس التلاميذ من خلال اشتراكهم في هذا العمل الجماعي سواء كان مشاهدة او عرضاً .
نصائح وإرشادات لاعداد مسرحية مدرسية :
هناك جملة من الملاحظات التي ينبغي مراعاتها في أنشطة المسرح المدرسي منها :
- ان يكون موضوع المسرحية مناسبا مع عمر التلاميذ ، وينصح ان تكون المسرحيات للأعمار من ( 3- 5 ) بسيطة وواضحة ومشوقة ، تكثر فيها الحركات أكثر من الكلام ، ويهتم المسؤول عنها بالازياء لاهميتها في اثارة انتباه التلاميذ ، وتعتمد على الحقائق المحسوسة اكثر من الخيال والحقائق المجردة . اما اهم سمات المسرحية للأعمار من (6 – 8 ) فهي ان تكون واضحة ومبسطة ، وتتضمن بعض الأفكار الخيالية الحرة مع نوع من المغامرات التي تؤدي في نتائجها الى توجيه تربوي مُحّمل بالمواقف الاجتماعية التي تسهم في بناء شخصية الطفل اجتماعياً . ومن اهم سمات المسرحيات للأعمار من (9 – 12 ) فهي ان تكون اكثر واقعية وتتضمن صوراً من البطولة والمغامرة التي تدور اعمالها في اطار القيم الاجتماعية والتربوية والأخلاقية ، مع التأكيد على التطلعات العلمية والمستقبلية ، والأفكار والطروحات ذات الطابع الوطني .
- اختيار الطلاب الذين تتفق خصائصهم الجسمية والنفسية وميولهم مع الادوار المرسومة للمسرحية ، والتأكد من حماسهم للعمل ، على ان تترك لهم حرية ابداء الاراء والمقترحات ومناقشتها مهما كانت غريبة او غير ممكنة التنفيذ ، وهنا على المسؤول عن العرض ان يكون متمتعاً بالصبر والقدرة على ادارة حوار فعّال مع التلاميذ عند ابداء مقترحاتهم .
- يراعى ان يكون طول المسرحية مناسبا للتلاميذ بحيث تحقق اهدافها وتشد التلاميذ دون الشعور بالملل .
- اعطاء المشروع الاهمية البالغة ، واعداد المكان المناسب والاهتمام بالديكور والاضاءة والمؤثرات الصوتية قدر الامكان ، وان كان العمل المسرحي في اطار الاحتفالات السنوية للمدرسة ، ينبغي الاهتمام بتقديم الدعوات للتلاميذ وأولياء أمورهم والمعلمين وبعض اعيان الحي السكني .
- ويراعى في النص المسرحي ان يكون الحوار سهلاً معداً بأسلوب واضح وشيق وبناء بحيث تؤدي كل جملة او حركة الى تطور الاحداث لتصل المسرحية الى اهدافها .
- ان تكون اللغة سليمة ومبسطة ، ومتوافقة مع الحركة التي يؤديها التلاميذ .
- يراعى ان تكون البداية مشوقة وتشد التلاميذ ، ويفضل ان تتخللها روح الفكاهة ، وان تكون خاتمتها مريحة نفسياً .
- يفضل مناقشة العمل المسرحي مع التلاميذ ، والاستماع الى ارائهم ومقترحاتهم فيما يخص النص او الاداء او الازياء ، ويمكن اعداد تقرير منزلي يقيم فيه التلاميذ العمل المسرحي ، او يعبر التلميذ عن رأيه برسم أي مشهد او حدث تأثر فيه ، ان المسرح المدرسي اداة تفعيل ناجحة تثير التلميذ وترغبّهُ فيما يُطرح من افكار فيها ، ولهذا يفضل مشاركة وتشجيع التلاميذ في مسرحة بعض القصص او الاحداث الحياتية او بعض المفردات المنهجية القابلة للمسرحة.

اشكالية غياب المسرح المدرسي
لاشك ان المسرح المدرسي له فعله المؤثر في تلقف قابليات الطفل، وابراز قدراته الذهنية فضلاً عن اكتنازه الملامح الاساسية في تنمية ثقافته والجول في فضاءات العقل الشاسعة للطفل كما يلعب هذا المسرح دوراً اساسياً ومهماً في تطوير ذائقة الطفل وسليقته الجانحة دوماً الى الاكتشاف والاستزادة


عبر اساليب ومنافذ محببة ويسيرة مثل الاقبال على الانصات لقصة ذات طابع اسطوري او تحريك انفعالاته الكامنة عبر استنطاق الحيوانات مثلاً او تحريك الدمى ومن ثم اقتناص الفائدة التي لها الأثر المفترض في تطوير واتساع قابلية الطفل المعرفية شريطة ان تكون المواد المقدمة من الممكن استيعابها وتقبلها بل العمل بها من قبل هذه الشريحة المظلومة في العراق.




وغياب المسرح المدرسي عن حاضرات المدارس لسبب اولاخر، اوجد ارباكا في تفكير الطفل وتجفيف منابعه المعلوماتية التي هي بطبيعة الحال ذات قيمة عالية في صقل ثقافة الطفل وتنمية مواهبه التي لم تكتشف بعد:
والانكى من ذلك، هو وسعي الحكومة الديكتاتورية البائدة الى ترسيخ فكرة البعث الفاششية في جل نشاطات طلبة المدارس، ومن ثم خلق عبثية الفكر الرجعي الاستبدادي والقضاء على الامل بأيجاد وتطوير قدارات تحمل منحى ابداعياً ومنهجياً مغايراً لذلك.
ومن نافلة القول ايضاً، ان المسرح المدرسي هو منارة لاستقطاب الطفل وتوسيع مداركه في تجسيد الحدث واستيعاب فكرته الجديدة، وبعد كل ما تقدم لابد على الحكومة في العراق الجديد وضع لبنات صحية لتأسيس مسرح مدرسي قادر على رفد الحركة الفنية والثقافية بطاقات وملاكات خلاقة، بغية اعادة تشكيل ذهنية الطفل المتشرذمة وبنائها بما ينسجم مع الوضع الصحيح للطفل وتكوين شخصيته الادبية والفنية التي لاتتزحزح مع متغيرات القادم من الايام نتمنى مخلصين ان تلتفت مؤسسات الدولة لاعادة وبث دبيب الحياة الى المسرح المدرسي المتلازم مع المعيار الجمالي والذوقي للتربية السليمة وخصوصاً اذا ما عرفنا ان بدايات المسرح المدرسي مازالت تداعب اخيلة معظم فنانينا الكبار الذين تخرجوا من معطف هذا المسرح المجبل.
جريدة الصباح
يتبع بإذن الله



توقيع » محمد الرامي
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
رد مع اقتباس

قديم 05-10-2009, 17:12   رقم المشاركة : ( 2 )
محمد الرامي
مراقب عام
منسق الطاقم التربوي الدفاتري
مشرف قسم المؤسسات التعليمية

الصورة الرمزية محمد الرامي

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 32864
تـاريخ التسجيـل : Oct 2008
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  ذكر
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 17,629 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 17030
قوة التـرشيــــح : محمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond repute


محمد الرامي غير متواجد حالياً

افتراضي

مجموعة من المسرحيات المتنوعة والهادفة اخترناها لكم لكي تعم بها الفائدة


مسرحية(الصفقة الرابحة)
الشخصيات:
المــرشــد: الأستاذ علي
الفــــراش: عـم محمد
الطـالب الأول: خــالـد
والــد الطالب: أبوخـالـد
الطـالب الثـاني: احــمد
الـــزبــون:
والـد الطـالـب:أبو أحـمد
العــامــــل: بشيــر
*****************************************
المشــهد الأول"مكـتـب المـرشـد"
المرشد: يا عم محمد احضر الطالب "خالد"من الصف الخامس ب.




عم محمد: حاضر يا أستاذ علي.
"يدخل الطالب ويرد السلام"
خالـد: نعم يا أستاذ أنت طلبتني خير إن شاء الله.
المرشد: "اجلس يا خالد" أنت طالب مجتهد ومن الطلاب المميزين،ولكن لوحظ عليك بعض التقصير في واجباتك وعدم مذاكرتك لدروسك وقد لاحظ مدرسوك تقصيرك.
خـالد: يا أستاذ أنا أعلم أنني مقصر"ولكن عندي مشكلة وأخجل أقولها للمدرسين".
المرشد: تكلم يا ولدي فنحن في خدمتك وخدمة زملائك وحل مشاكلكم لكي تنجحوا آخر العام .
خـالد:ما عندي وقت للمذاكرة..ووالدي يطلب مني الجلوس في مكتب العقار.
المرشد: على كل حال هذا خطاب لوالدك ليحضر للمدرسة.
خـالد: لا يا أستاذ أعفيني فوالدي مشغول دائما ولن يحضر للمدرسة.
المرشد: أذهب يا خالد وأنا سأتصرف.
ثم ينصرف خالد0000المرشديتصل بالهاتف
المرشد: مشغول أكيد مشغول بالصفقات التجارية.
يتصل المرشد مرة أخرى..
المرشد: "الحمدلله رد" .. أبو خالد.."كيف الحال"..أنا المرشد الطلابي..أريدك غدا في المدرسة عندي صفقة رابحة ومكسبها مضمون.
يدخل أبوخالدويسأل الفراش:أين مكتب المرشد.
عم محمد:المكتب أمامك.
المرشد: آهلا أبو خالد "تفضل حياك الله".
أبو خالد: قلت عندك صفقة رابحة ..ما هي؟ وأرجوك بسرعة..أنا مستعجل.
ويدق الجوال في جيبة
أبو خالد: بسرعة يا أستاذ "أنا مشغول".
المرشد: الصفقة الرابحة أبنك.
أبو خالد:عسى خير!
المرشد: أبنك مقصر في واجباته .. وتقاريره كلها ضعيفة.
أبو خالد : يا أستاذ أنا مشاغلي كثير الله يحفظهم شطار وينجحون آخر السنة .. وإذا ما نجح هذه السنة ينجح السنة الثانية وعلى مهلهم .
المرشد: يا أبو خالد نحن وأنتم نتعب ونتحمل من اجل أولادنا لأنهم رجال المستقبل .. ونريد التعاون مع أولياء الأمور ليفوز أبنائنا بالنجاح .
أبوخالد: إن شاء الله إن شاء الله "ثم ينصرف"
المشهد الثاني ( مكتب العقار)
يفتح الستارالعامل بشير ينظف الطاولة
بشيــر: اليوم سوق تعبان ..ما في فلوس ..أول في فلوس كثير..اليوم كل نفر امسك فلوس ما في يشتري.
أبو خالد يدخل ويجلس على الكرسي00000يدخل الزبون ويرد السلام
الـزبـون: أريد قطعة ارض على شارع الأربعين.
أبو خالد: موجودة "ويقلب الدفتر" ولكن غالية.
الزبـون: بكم.
أبو خالد: بس"مليون ومائتين"
الزبـون: إذا كانت حسب المواصفات أنا موافق ودلا لتك علي بس أشوفها.
أبو خالد: إذا توكلنا على الله.
ويخرج الزبون وينادي أبو خالد"بشير"
بشـير: نعم عمي إن شاء الله في دلاله كويس .
أبو خالد: اذهب ونادي خالد يجلس في المكتب .
يدخل خالد وفي يده كتب
أبو خالد: اجلس في المكتب أنا خارج مع زبون.
خـالد: بس أنا عندي واجبات كثيرة.
أبو خالد يرم الكتب في وجه أبنه
أبو خالد: اجلس في المكتب واترك الواجبات عنكأنا ما عندي إلا شهادة رابعة والحمد لله حالي ميسور.
يبكي خالد ويجلس على الكرسي.
بشــير: اس فيه أنت يبكي هذا مكتب فلوس كتير ..أبو حقك كتير فلوس..أنت مخ ما في ..أس فايدة دروس كل يوم قلقل قلقل ما في فايدة والله أنت مخ ما في مخ ما في.
يقفل الستار
يفتح الستار"أبو خالد جالس علي مكتبه حزين ومعه جاره أبو أحمد
أبو خالد : اليوم يأبو أحمد خسرت كل ما أملك في صفقة
أبو أحمد : وحد الله ياأبوخالد وكل شيء يتعوض والخير في ولدك خالد وهو الصفقة الرابحة إن شاء الله "اليوم نتيجة الأولاد وإن شاء الله ناجحين ".
أبو خالد : إن شاء الله يجي زبون ونعوض الخسارة:.
يدخل أحمد وهو فرحان
أحمــد : أبي..أبي لقد نجحت والحمد لله
يأخذ أبو أحمد الشهادة
أبو أحمد : نجحت مبروك يا ولدي وعقبال الجامعةما شاء الله التقدير ممتاز
أحمــد: وحصلت على جائزة الطالب المثالي يا أبي .
أبو أحمد: تستاهل يا ولدي .. لقد صبرت ونلت.
أحمــد: هذا بفضل الله ..ثم متابعتك المستمرة لي في المدرسة والبيت ..وتنظيمك لوقتي.
أبو أحمـد: شكرا لله أولا ثم لمدرسيك الذين علموك وشجعوك حتى حصلت على الامتياز.
يخرج أحمد وأبوه فرحين
أبو خالد ممسكا برأسه يدخل خالد وهو يبكي
خـالـد: لقد رسبت.. يا والدي
أبو خالد: كيف رسبت؟..أنا مهيء لك كل شيء ..فلوسوسواق تحت أمرك والعاب وعندك..كيف رسبت؟.
خـالـد: بس أنا كنت محتاج لمتابعتك واهتمامك.
أبو خالد: صحيح يا ولدي أنا كنت مقصر.. وهذه نتيجة كل ولى آمر لا يتابع أبنه في المدرسة والبيت
أنا خسرت كل شيءومن اليوم أنت الصفقة الرابحة يا ولدي.




توقيع » محمد الرامي
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
  رد مع اقتباس
قديم 05-10-2009, 17:18   رقم المشاركة : ( 3 )
الزبير
تربوي ذهبي

الصورة الرمزية الزبير

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 8077
تـاريخ التسجيـل : Dec 2007
العــــــــمـــــــــر : 29
الــــــــجنــــــس :  ذكر
الـــــدولـــــــــــة : كلميم
المشاركـــــــات : 6,556 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 670
قوة التـرشيــــح : الزبير is a splendid one to beholdالزبير is a splendid one to beholdالزبير is a splendid one to beholdالزبير is a splendid one to beholdالزبير is a splendid one to beholdالزبير is a splendid one to behold


الزبير غير متواجد حالياً

افتراضي

شاركت اخي العزيز السنة الماضية في تكوين حول الكتابة المسرحية المدرسية فتبين لي انه فعلا مجال متشعب وبه يمكن ابراز العديد من المؤهلات لكن تنقص الخبرات والامكانيات فكل الحاضرين اجمعو على صعوبة العمل مع التلاميذ في غياب اية مساعدة وحتى في النهاية ليست هناك حوافز "جوائز" للمتعلمين المشاركين ولا تشجعيات للأساتذة المشرفين مما يؤثر وبشكل جلي على العمل في ميدان المسرح المدرسي الممتع








  رد مع اقتباس
قديم 05-10-2009, 17:19   رقم المشاركة : ( 4 )
محمد الرامي
مراقب عام
منسق الطاقم التربوي الدفاتري
مشرف قسم المؤسسات التعليمية

الصورة الرمزية محمد الرامي

الملف الشخصي
رقــم العضويـــة : 32864
تـاريخ التسجيـل : Oct 2008
العــــــــمـــــــــر :
الــــــــجنــــــس :  ذكر
الـــــدولـــــــــــة :
المشاركـــــــات : 17,629 [+]
آخــر تواجــــــــد : ()
عدد الـــنقــــــاط : 17030
قوة التـرشيــــح : محمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond reputeمحمد الرامي has a reputation beyond repute


محمد الرامي غير متواجد حالياً

افتراضي

مسرحية0000 (وقت الفراغ )
المشهد"غرفة منزلية لطفل بها طاولة عليها تلفاز وبعض الكتب وساعة ودولاب علية مجموعة من الكتب وبعض الألعاب وكرة قدم وكنبة"
"
يفتح الستار محمد ينهي واجباته ويدخل كتبه في الدرج وينظر إلى الساعة وهو متضجر"
محمد : أف الساعة الرابعة والنصف .. ماذا افعل من الآن وحتى أنام الساعة العاشرة؟..
إيه ما هذا الملل؟
"يرمي بنفسه على الكنبة,ويرفع بصره إلى الألعاب مبتسما "
: لألعب قليلا
" يأخذ الألعاب ويلهو بها قليلا متضجرا ثم لا يلبث أن يقذف بالألعاب"
: أف.. إيه ..أف.. ما هذا الملل ؟ ما ذا أفعل يا ربي؟
"يظهر من خلف الكرة تلميذ يمثل الكرة ويسأل محمد"
الكرة: ما بك ؟ .. لماذا أنت غاضب؟
محمد: إنني لا أعلم .. ماذا أفعل في وقت فراغي؟
الكرة: تعال ولعب معي في الشارع .




محمد: لا أستطيع .. فقد وعدت أبي أن لا أذهب إلى الشارع .. ولا ألعب بالكرة إلا في أيام الإجازة.
الكرة: إذا .. لنلعب هنا.
محمد: لا .. لا أستطيع لأن أمي ستغضب لو أنكسر شيء .. لا لن ألعب معك .. أريد شيء آخر أقضي به وقت فراغي.
يقفز طفل من خلف التلفاز يمثل التلفاز
التلفاز:أنا الحل الوحيد .. أنا الممتع .. أنا المسلي .. افتحني وأنضر ماذا في داخلي من برامج ممتعة .. ومسلية ؟
"يأخذ محمد جهاز التحكم ويحاول تشغيل التلفاز .. يخرج من خلف المكتبة تلميذ يمثل دور
الكتاب فيقف حايلا بين التلفاز ومحمد"
الكتاب:مهلا يا محمد .. ماذا تفعل؟ أترك جهاز التلفاز.. وتعال أقضي وقت فراغك معي .. فأنا فوائدي أكثر وأفضل من فوائد التلفاز .
يتدخل التلفاز ويدفع بالكتاب بعيدا .. ثم يمسك بكتفي محمد
التلفاز:دعك منه .. لا تذهب معه فالجلوس معه ممل .. تعال معي لتستمتع.
الكتاب يخاطب التلفاز:انك حقا لجاهل ألا تعلم أن المتنبي قال فيّ:
أعز مكان في الدنى سرج سابح وخير جليس في الزمان كتاب
فأنا نعم الأنيس في ساعة الوحدة .. وعائي ممتلى علما وظرفا .. مزحا وجدا .. قيل عني "شجرة تؤتي أكلها كل حين .. زهرها لا يذبل.. وثمرها لا يفنى" .. فلماذا تبتعد عن صحبتي .. وأنا صديق ورفيق تملني ولا أملك .. إذا طلبتني أجبتك .. وان احتجتني أعطيتك ..إذا قراءتني رفعت في الناس قدرك .. إذا ألفتني خلدت على الأيام ذكرك
فمن ستجد مثلي يعطيك كل هذا .. تعال يا صديقي وخذني بين يديك لآخذك بين أحضان صفحاتي .. امنحني وقتك .. وسوف أعطيك بحورا من العلم وأفتح لك آفاق من المعرفة.
محمد: صدقت يا كتابي .. أنت أفضل صديق .. فأكرم بك من صاحب وأعزز بك من رفيق .. بين صفحاتك وجدت المتعة .. والسرور.."ويحتضن الكتاب "فلن أفارقك بعد اليوم أبدا 0000000




توقيع » محمد الرامي
اضغط على الصورة لرؤيتها بالحجم الطبيعي
  رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


RSS RSS 2.0 XML MAP HTML


الساعة الآن 06:54 بتوقيت الدار البيضاء

dafatir


يسمح بالنقل بشرط ذكر المصدر - جميع الحقوق محفوظة لمنتديات دفاترdafatir © 2012 / جميع المشاركات والمواضيع لا تعبر بالضرورة عن رأي منتديات دفاترالتربويةولكنها تمثل وجهة نظر كاتبها فقط ..

Powered by vBulletin® - Copyright © 2014, Jelsoft Enterprises Ltd ,Designed by Simo