التسجيل التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة


مساحة اعلانية مركز تحميل دفاتر
مساحة اعلانية
مساحة اعلانية مركز تحميل دفاتر




العودة   منتديات دفاتر التربوية بالمغرب > قسم الأخبار و المستجدات > دفاتر المستجدات والأخبارالتربوية والتعليمية

الملاحظات

دفاتر المستجدات والأخبارالتربوية والتعليمية [ دفاتر خاصة بالمستجدات التي تطرأ على الساحة التربوية والتعليمية ببلادنا .dafatir]

إضافة رد
 
أدوات الموضوع
  #1  
قديم 17-09-2009, 09:37
ابن خلدون ابن خلدون غير متواجد حالياً
تربوي ذهبي
 

 







هام الحقيبة المدرسية.. والعبء الزائد على ظهور أطفالنا

الحقيبة المدرسية.. والعبء الزائد على ظهور أطفالنا
زيادة وزن الحقيبة المدرسية يؤثر سلبيا على تحصيل الطالب
توصيات حول ا لجلوس الصحيح وممارسة الرياضة ونوع الحقيبة وطريقة حملها
باتت الحقيبة المدرسية بوزنها الزائد وحملها الخطأ قضية طبية تستحوذ على اهتمام الأطباء والمسؤولين في التربية والتعليم في معظم دول العالم، وأيضا الدول العربية، نظرا لخطورتها على صحة ونمو الأطفال وإصابتهم بكثير من المشاكل الصحية..
وأحدث الدراسات الطبية تقول إن حمل الطالب للحقيبة المدرسية لمدة 15 دقيقة يوميا فإنه من المؤكد أن يصاب باضطرابات في العمود الفقري خلال فترة لا تتجاوز سبعة أشهر، إذا زادت عن 15% من وزنه أو حملها بطريقة خطأ..
صناع المستقبل التقت دكتور أحمد سامح الطبيب بوزارة الصحة وخبير الإعلام الصحي، للتعرف على الحقيبة المناسبة والأضرار الصحية للحقيبة المدرسية زائدة الوزن وحملها الخطأ.
اهتمام عالمي

لماذا اهتمت الأوساط الطبية والتربوية مؤخرا بقضية الحقيبة المدرسية ووزنها الثقيل وحملها الخطأ؟
- حقيقة جميع المعنيين من الأوساط الطبية والتعليمية في جميع دول ا لعالم اهتموا بموضوع الحقيبة المدرسية وأضرار وزنها أو حملها الخطأ وذلك العبء الزائد والثقيل على ظهور أطفالنا.. كما حازت هذه القضية على اهتمام العلماء والأطباء والتربويين في أمريكا وأوروبا وعالمنا العربي، ذلك علاوة على الأبحاث الطبية والندوات والاجتماعات التي يعقدها المسؤولون في وزارات التربية وذلك لأن مرحلة الطفولة ومرحلة المراهقة من أهم مراحل النمو العقلي والانفعالي والجسماني الذي هو أهم وأوضح التغيرات التي تصاحب نمو أطفال المدارس.
نمو العمود الفقري
وما أثر ذلك على العمود الفقري للطفل؟
- العمود الفقري في مرحلة النمو يعتمد بشكل كبير على التوازن في حركة العضلات والتوزيع السليم لثقل الجسم وما يحمله من أثقال فتزداد الفقرات بالطول من خلال مراكز النمو.
الوزن الزائد والحمل الخطأ
وما هي أضرار الوزن الزائد والحمل الخطأ للحقيبة المدرسية،، وما هي الأمراض والآلام التي تصيب أطفالنا؟
- أضرار الوزن الزائد وحمل الحقيبة الخاطئ تنحصر فيما يلي:
- حمل الحقيبة المدرسية زائدة الوزن يعرض التلميذ لآلام الرقبة والذراعين والكتفين والظهر حتى القدمين.
- أكدت الدراسات أن نسبة الإصابة بأمراض الظهر لدى الأطفال حاملي الحقائب الثقيلة على إحدى الكتفين تبلغ 30% وتتناقص هذه النسبة إلى 7% فقط في حال حملها على كلا الكتفين.
- وأثبتت الأبحاث أن حمل الحقيبة على كتف واحدة يسبب انحناء جانبياً، وقد يؤدي إلى مشي الطفل بطريقة مختلفة وغير طبيعية.
- كما تؤكد الدراسات أن الثقل الزائد للحقيبة المدرسية يؤدي الى تحدب الظهر إلى الأمام مما يؤثر على شكل الجسم بصفة عامة وعلى العظام وطريقة الحركة بصفة خاصة.
ضغط على القلب
واضح أنها أمراض وآلام تتعلق بالعمود الفقري والعظام بشكل عام هل هناك أضرار أخرى؟
- حقيقة الحقيبة المدرسية زائدة الوزن وحملها الخطأ تسبب أيضا ضغطا على القلب والرئتين نتيجة لتشويه الهيكل العظمي والعمود الفقري مما قد يستدعي أحياناً إلى تدخل جراحي.. ويلاحظ أن المرحلة السنية لتلاميذ المدارس مرحلة لها حساسيتها وخطورتها لأنها مرحلة نمو جسماني وعقلي وانفعالي.
الحقيبة المدرسية المناسبة

بعد التعرف على كل هذه الأضرار المخيفة فما هي في رأيكم الحقيبة المدرسية المناسبة؟
- يجب ألا يتعدى وزن الحقيبة المدرسية 10% من وزن التلميذ في المرحلة الابتدائية.
- ألا تزيد وهي فارغة أكثر من 500 جرام للأطفال وكيلو جرام واحد للبالغين.
- يجب ألا تكون أكبر من ظهر الطفل.
- يجب أن تلصق بشكل كامل بظهر الطفل، وأن تكون محشوة من عند الظهر.
- يجب ألا تكون كبيرة الحجم حتى لا يضع فيها الطفل حاجيات غير ضرورية.
- يجب ألا تحتوي على جيوب لكي لا يضع فيها الطفل أوزاناً زائدة.
- اختيار حمالات الحقيبة محشوة جيداً باللباد لكي لا تشكل عبئا على الكتفين أو الكتف أثناء حملها.
الوقاية خير من العلاج
يقولون أن الوقاية خير من العلاج فما هي الوقاية من مخاطر الحقيبة المدرسية؟
- أن يحمل التلميذ حقيبة تتناسب مع طوله ووزنه.
- أن ينقل الحقيبة أثناء سيره من يده اليمنى إلى يده اليسرى من فترة لأخرى ثم يحملها على ظهره وذلك للحفاظ على توزيع الثقل على الجسم.
- مزاولة التمارين الرياضية لتقوية العضلات لمدة 20 دقيقة يوميا.
- توعية الأطفال بخطورة حمل زائد وأن يحدد المدرس ما هو لازم وغير لازم.
- استخدام كراسات ذات عددا متوسطا من الصفحات وأن توفر المدرسة خزانة صغيرة وأدراجاً خاصة بالكتب في الفصول الدراسية.
- مراقبة وضعية جسم الطفل في المدرسة سواء كان واقفاً أو جالساً أو حاملا للحقيبة.

لقاء مع د. عدوي (د.محمد عدوي متخصص في موضوع " روماتولوجيا" ,ومتخصص في الامراض الداخلية) حول الامراض والاوجاع التي قد تصيب الطلاب نتيجة الوزن الزائد للحقيبة المدرسية، وتضمن الحديث توصيات حول ا لجلوس الصحيح وممارسة الرياضة ونوع الحقيبة وطريقة حملها والتوصيات اخرى.
في هذه المقابلة اخترنا التركيز على موضوع وزن الحقيبة المدرسية وتأثيرها على المفاصل لدى الاطفال.

د. محمد عدوي : 15% من المواطنين يعانون في مراحل معينة من حياتهم من مشاكل في المفاصل، وان هذه المشاكل قد تبدأ في سن صغيرة ثم تتفاقم وتزداد حدة مع التقدم في السن نحو الشيخوخة، حيث تظهر امراض جفاف الغضاريف، والتكلسات وغيرها.
ما هي اسباب التهابات المفاصل، هل يمكن ان يكون احد اسبابها زيادة وزن الحقيبة المدرسية؟
د. عدوي: هذا السؤال كبير وواسع جدا اذ اننا في صدد الحديث عن حوالي 100 نوع من التهابات المفاصل، وليس بالامكان الخوض في كل هذه الانواع، لذلك اود التركيز على بعض الامراض التي يعاني منها الاطفال في مراحل التعليم الابتدائية، لأن معظم أمراض التهابات المفاصل شائعة لدى الكبار وتعتبر نادرة لدى الاطفال، اما الامراض التي قد تصيب الاطفال فهي آلية او حركية تحدث بسبب الوزن ونوعية العمل او المهمة الملقاة على عاتقهم ، وتكون اقل خطورة من التهابات المفاصل، لان التهاب المفصل اذا لم يعالج في الوقت المناسب، فان المريض يحتاج بعد ذلك الى زرع مفاصل وعلاجات كيماوية معقدة وخطيرة، وهذه الالتهابات اذا ما اصابت الاطفال فإنها تؤثر على نموهم وتكون معاناتهم كبيرة جدا..
كيف يتم تشخيص مرض التهاب المفاصل؟
د. عدوي: كما ذكرت هناك حوالي 100 نوع من الالتهابات التي تصيب مفاصل الجسم التي يبلغ عددها نحو 80 مفصلا وهذه الالتهابات يتم تشخصيها عن طريق نوع الاصابة فهنالك انواع تصيب فقط مفاصل اليدين، واخرى تصيب العمود الفقري، وانواع اخرى تصيب الفكين او الرجلين، وتقسم هذه المفاصل الى قسمين الاول " بريفيري" يصيب الاطراف والثاني " اكسيالي" الذي يصيب العمود الفقري والحوض.


ينصح بان لا يتعدى وزن حقيبة الطالب نسبة 10% من وزن جسمه، وعلى الرغم من ذلك نلاحظ ان الغالبية العظمى من الطلاب يحملون حقائب تزيد عن هذه النسبة اين تكمن المخاطر؟
د. عدوي: الاولاد الاصحاء لا يصابون بالتهاب المفاصل نتيجة حمل اوزان ثقيلة على الظهر او الكتفين والوز، ليس سببا للاصابة بالتهاب المفاصل، وانما قد ينجم عنها جفاف في الغضروف او مشاكل انحناء في العمود الفقري او كسور في زردات الظهر، " لوردوزا" "سكوليوزا" " كفوزا" حسب نوع الانحناء وهي كما ذكرت آلية وليست التهابات، وهنالك مشاكل اخرى قد تصيب العضلات، تقوي بعضها وتضعف بعضها الآخر، وعدم التناسق بين العضلات قد تنجم عنه تشوهات في الجسم كهبوط الكتفين او انحناء الظهر الى الامام او الى الخلف، او ضم الكتفين الى الامام ويصبح مبنى جسمه غير طبيعي، لانه بني متأثرا بالوزن الاضافي الذي يحمله، اضافة الى ذلك فان الطالب يصل الى المدرسة مرهقا وهذا يؤثر على تركيزه.
هل هنالك نصائح للطلاب في بداية حملهم للحقيبة المدرسية؟
د. عدوي: التوصيات العامة هي الامتناع عن حمل وزن يزيد عن 10% من وزن الطالب، وللأسف هذه التوصيات نشرتها وزارة المعارف، لكنها لا تقوم بمراقبتها او بتطبيقها بشكل عملي والمعلمون للاسف لا يوجهون الطلاب بالطريقة الصحيحة لكي يخففوا عنهم عناء حمل الحقيبة المثقلة بالكتب والكراريس، وهنالك حلول تتمثل في تخصيص خزانة لكل طالب يضع فيها كتبه الثقيلة ولا يضطر لحملها يوميا من البيت الى المدرسة وبالعكس، نوقد يكون الحل في تخصيص فترة زمنية مدتها ساعة زمنية في وسط النهار يسمح فيها للطالب بالذهاب الى البيت لتفريغ الكتب التي انتهى منها وحمل الكتب المطلوبة منه للدروس المتبقية في ذلك اليوم، وقد تكون هذه الوصفة ملائمة اكثر للطلاب في القرى، بينما لا تكون مناسبة في المدن التي يتعلم فيها طلاب من القرى يصعب عليهم السفر مرتين ذهابا وايابا يوميا. هذه الحلول متوفرة وليست بحاجة الى ذكاء خارق، وانما هي بحاجة الى مبادرات ونوايا حقيقية للتخفيف عن الطالب. من جهة اخرى ننصح الاطفال والاهالي الانتباه الى صحة اولادهم بحيث لا يتجاوز وزنهم المعدل الطبيعي، لأن زيادة وزن الطالب بالاضافة الى حمل وزن الحقيبة على ظهره تهيء ظروفا مثالية للاصابة بأمراض المفاصل وآلام الظهر في المستقبل.
ما دور الاهل في هذه الحالات؟
د. عدوي: كما ذكرت الانتباه لصحة ابنائهم بحيث لا يزيد وزنهم عن المعدل الطبيعي، الانتباه الى توفير وسائل الراحة للأبناء وقت الدراسة، كرسي مريح، ارتفاع الطاولة مناسب، المسافة بين الكرسي والطاولة مناسبة، الجلوس بزوايا 90 درجة (زاوية الورك، وزاوية الركبتين) هذه الجلسة المثالية التي من خلالها يتم توزيع وزن الجسم على كل اجزائه، المسافة بين رأس الطالب والدفتر او الكتاب يجب ان لا تقل عن 30 سنتمترا ( يمكن قياسها بالمسطرة) والتقليل من الجلوس امام الحاسوب، والاهتمام بكتابة الوظيفة وليس طباعتها عن طريق الحاسوب، ويمنع الجلوس امام الحاسوب لمدة تزيد عن ربع ساعة متواصلة، يجب على الطالب ان يقوم بجولة في البيت بعد كل ربع ساعة من الجلوس.
هل هنالك معطيات تشير الى زيادة مشاكل المفاصل والعضلات بسبب كثرة الجلوس امام الحاسوب او داخل الصف؟
د. عدوي: نشهد اليوم مشاكل في المفاصل والعمود الفقري تعادل اضعاف ما كنا نشهده في سنوات ما قبل الكمبيوتر، لأن الطالب اليوم ينسى نفسه امام الحاسوب، وتكون جلسته غير صحيحة تتشنج عضلاته دون ان ينتبه لنفسه، وانا انصح كثيرا بممارسة الرياضة سواء للكبار او الصغار فالرياضة هي ضرورة هامة وحيوية للجسم، الرياضة هي حاجة ضرورية يومية المشي والسباحة وركوب الدراجة.
هل يؤثر الوزن الزائد للحقيبة المدرسية على التحصيل العلمي للطالب؟
د. عدوي: بكل تأكيد، ان نفسية الطفل تتأثر عندما يصل الى المدرسة منهك القوى، فالعلم هو جهاد يحتاج الى تركيز كل اعضاء وكل حواس الجسم، وهو بحاجة الى راحة نفسية وجسمانية، وبلا شك فان التعب الجسماني يؤدي الى قصور في التعليم.

هنالك حقائب من نوعيات مفضلة، صحية ومريحة (اورتوبيدي) هل ينصح بشرائها؟
د. عدوي: طبعا الحقيبة المريحة التي صنعت بموجب مواصفات خاصة، تكون مناسبة اكثر وصحية اكثر.. وهذا لا يعني ان نشتري حقيبة مريحة ونضع فيها اوزانا ثقيلة، لان كل وزن فوق المسموح به تنجم عنه اضرار جسمانية في المستقبل.
الطريقة الامثل لحمل الحقيبة، هل تكون مرتفعة اقرب الى الكتفين ام الى اسفل الظهر؟
د. عدوي: كلما كانت الحقيبة اقرب الى الكتفين في اعلى الظهر، تكون اقل ضرراً على الجسم، وكلما كانت في اسفل الظهر تزيد من نسبة الاصابة بانحاء العمود الفقري، ومشاكل الظهر
.








رد مع اقتباس
قديم 17-09-2009, 10:43   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
 ابن خلدون  
اللقب:
تربوي ذهبي
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Feb 2008
العضوية: 16143
الجنس : male
المشاركات: 3,961
بمعدل : 1.60 يوميا
نقاط التقييم: 556
الإتصالات
الحالة:
ابن خلدون غير متواجد حالياً
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : ابن خلدون المنتدى : دفاتر المستجدات والأخبارالتربوية والتعليمية
افتراضي

التلميذ يدفع فاتورة سوء اختيار الحقيبة المدرسية
حذر مختصون في جراحة العظام وتقويمها من تنامي مخاطر إصابة التلاميذ الأطفال والمراهقين بأضرار في العمود الفقري جراء ارتفاع وزن الحقيبة المدرسية.
وشدد الأطباء على ضرورة حسن اختيارها والتركيز على خفة محتوياتها وعلى كيفية حملها باعتبارها هذه الأيام إحدى الضروريات التي تتزامن مع تصاعد نسق الاستعداد للعودة المدرسية التي باتت قاب أسبوع أو أدنى.

ودعا الدكتور ماهر بن غشام رئيس قسم جراحة الأعضاء للأطفال والمراهقين بمستشفى الأطفال بباب سعدون والأخصائي في جراحة العمود الفقري الوالدين إلى حسن تعليم أبناءهم الطريقة المثلى والصحيحة لارتداء الحقيبة المدرسية مع بدء العام الدراسي الجديد.
كما أكد الأخصائي في جراحة الأعضاء والعمود الفقري أهمية الحرص على حسن اختيار الحقيبة المدرسية وضرورة تفادي بعض السلوكيات التي تبني هذا الاختيار بالإساس على سعر الحقيبة وشكلها ومظهرها عموما دون الأخذ بعين الاعتبار عواقب ذلك على صحة التلميذ ومردوده المدرسي طوال العام. وشدد الدكتور على أهمية حسن توزيع اللوازم والأدوات الضرورية في الحقيبة المدرسية بطريقة متوازية ومتوازنة حتى تضمن للتلميذ سلاسة على مستوى عموده الفقري وسلامته.




الحقيبة المدرسية
وأنذر المختصون في دراسة نشرتها مصادر صحية تزامنا مع فترة العودة المدرسية من السنة المنقضية بعواقب وخيمة تطال العمود الفقري وتتعاظم رويدا رويدا لتشهد حدتها مع التقدم في السن. وأوضح الدكتور ماهر بن غشام أن الإشكال لا ينحصر في اختيار الحقيبة المدرسية فقط بل وفي كيفية حملها وارتدائها أيضا هذا بالإضافة إلى محتوياتها التي يتجاوز وزنها الوزن المنطقي.
ولخص الأطباء هذا الإشكال في ظهور اعوجاج في العمود الفقري وانحناءات وآلام تتمركز أسفله والتهابات عضلية على مستوى كتف التلميذ. ويميز الأطباء والجراحون في هذه الحالة بين آلام الظهر الحادة التي تستمر إلى حدود شهر وآلام الظهر المزمنة إذا ما استمرت لفترة أطول من شهر.
رفع أثقال ويد من حديد ومعاناة أخرى...
من جهة أخرى لاحظ المختصون في جراحة العمود الفقري غياب استقامة طبيعية في الظهر لدى هؤلاء الأطفال الذين دأبوا على حمل حقائب مدرسية أثقل بكثير من قدرة تحمل العمود الفقري لمن هم في مثل سنهم باعتبارها مثقلة بالكتب والأدوات المدرسية.
فيجب على الطفل أن لا يتجاوز وزن الحقيبة التي يحملها مليئة بمعداته المدرسية 4 كلغ حسب ما أشار إليه الدكتور ماهر بن غشام. كما أنذر بإمكانية حصول اختلال وظيفي على مستوى العمود الفقري والكتف جراء حمل حقيبة مدرسية على كتف واحدة بصفة يومية. معالم هذا الاختلال بارزة لمن يمعن النظر فيها ولمن يعاني منها فترى الطفل وقد تغيرت مشيته واعوجت طريقة وقوفه أو طريقة جلوسه أو كلاهما معا.
ووضح المختصون في مجال تقويم الأعضاء الإشكال فاعتبروه انزلاقات غضروفية تحدث جراء سوء حمل الحقيبة وبمرور الزمن تتضرر الفجوات الموجودة بين عظام فقرات العمود الفقري والسائل الموجود فيها بما يجر المصاب إلى مواجهة مرض أخطر وهو ترقق العظام و هشاشتها.
فتضغط المواد المكونة للغضاريف البيفقرية على الأعصاب القريبة منها والمنبثقة عن النخاع الشوكي بشكل غير عادي نتيجة الانحناء والدوران المفرط الذي من شأنه أن يؤدي على المستوى القصير أو المتوسط أو البعيد إلى تلف هذه الأقراص البالغ عددها 23 قرصا وتلف الإسطوانات الصغيرة خاصة منها المادة الليفية المحيطة بالنواة التي تكون كتلة مجمدة وممتصة للطاقة ومقاومة الصدمات وتمتص تغيرات الضغط أيضا.
ترقق العظام عينة من أمراض عدة ذكرتها الدراسة التي تمحورت حول آلام الظهر فخصت بالذكر كذلك تمزق الأربطة وتكلس عظام الظهر ومفاصله وعضلاته نتيجة حمل الأثقال كما حذرت من الالتهابات الحادة والمزمنة بالظهر ويتجلى هذا بوضوح عند التقدم في السن ويؤدي إلى الاحتكاك بين الفقرات واحتكاك مفاصل العمود الفقري.
وعن الاختلاف الحاصل بين الحقائب المدرسية التي تجر بعجلات أو تلك التي تحمل على كتف واحدة لا سيما على مستوى الظهر أكد الدكتور الجراح ماهر بن غشام أن أفضل الحقائب تلك التي تحمل على الظهر على أن يتوازن ثقلها على الكتفين معا حتى يسهل حملها وشدد على أهمية خفة وزنها مقارنة بوزن التلميذ الجملي.
وإن لم يحدد المختص الأوزان المسموح بها عند اقتناء الحقائب مقارنة مع وزن التلميذ الجملي فإن دراسات علمية أجريت حول هذا الموضوع حددت وزن الحقيبة المدرسية بنسبة 10 بالمائة من وزن حاملها الجملي.
علما أن معدل وزن الطفل عموما في عمر السادسة أي مع دخوله إلى المرحلة الابتدائية يبلغ عادة 22 كلغ وهذا يعني أن وزن الحقيبة يجب أن لا يزيد على 2.2 كلغ في حين أن معدل وزن الحقيبة الخالية في الأسواق يبلغ نحو 2 كلغ لتمتلأ في مرحلة لاحقة بكتب لا يقل وزن الكتاب عن رطل واحد هذا بالإضافة إلى بقية الأدوات المدرسية الأخرى وهي عينة من ما تزخر به حقيبة التلميذ الذي بات يمارس في غفلة منه رياضات خطرة كرفع الأثقال ليعيش بذلك معاناة أخرى تلخصها أعراض ترتبط مباشرة بعموده الفقري ما يلبث أن يلحظها لاحقا.
جنبوا التلاميذ هذه الأعراض
يتألف العمود الفقري من 33 فقرة ويمثل الجزء الأمامي منه دعامة الجسم وتحمل الوزن أما القسم الخلفي فهو يضطلع بمهمة تأمين الحركة ويعمل العمود الفقري بواسطة 24 فقرة متحركة و9 فقرات ملتحمة وثابتة لكنها يمكن أن تكون خاضعة للألم في أية لحظة نتيجة تحملها ما لا طاقة لها به من أوزان ثقيلة على غرار وزن الحقيبة المدرسية الزائد والاستخدام الخاطئ لها جراء اتباع عادات سلوكية خاطئة.
ملاحظات أولية صاغها رئيس قسم جراحة الأعضاء للأطفال والمراهقين بمستشفى الأطفال بباب سعدون هي بسيطة في ظاهرها خطرة في عواقبها من شأنها أن تشكل مجتمعة أعراضا تؤشر على الإصابة باختلال في العمود الفقري جراء حمل الحقيبة المدرسية من ذلك ركز الدكتور ماهر بن غشام على ظهور انحناء ظهر التلميذ سواء عند الجلوس أو عند الوقوف أو عند المشي أيضا.
وتؤيد الدراسات الطبية في هذا المجال ما أدلى به الدكتور الجراح ماهر بن غشام وتضيف إلى الأعراض الإحساس بآلام على مستوى الظهر فتشتد وطأتها أثناء الليل جراء وقوف التلميذ لفترة طويلة من الزمن ونتيجة المشي ولو لمسافات قصيرة في حين يقطع البعض الآخر من التلاميذ في بعض الجهات كيلومترات للوصول إلى مدارسهم.
نصائح لمسيرة دراسية مستقيمة
دعا الدكتور ماهر بن غشام رئيس قسم جراحة الأعضاء للأطفال والمراهقين بمستشفى الأطفال بباب سعدون الأولياء إلى حسن تعليم الأبناء الطريقة المثلى لحمل الحقيبة المدرسية حتى يتفادوا مخاطر انحناء الظهر. كما أكد أهمية ممارسة الرياضة لضمان توازن العمود الفقري والمحافظة على صحته.
وينصح المختصون في طب جراحة العظام التلاميذ بالجلوس في الوضع الصحيح وتفادي حمل الحقيبة إذا ما طال الانتظار أكثر من 5 دقائق على أن لا يتعدى وزن الحقيبة الجملي نسبة 10% من وزن التلميذ.
كما دعوا الأولياء إلى استشارة الطبيب المختص مباشرة عند ملاحظة أية من الأعراض السابق ذكرها مع الحرص على ترتيب اللوازم المدرسية في الحقيبة بشكل متوازن بناء على قاعدة الضروري والأقل وزنا.
وشددوا على ضرورة أن تغطي الحقيبة المدرسية كامل الظهر على أن تضبط أحزمة الكتف بشكل يتناسب مع طول العمود الفقري وأن لا تكون هذه الأحزمة واسعة لكي لا تتدلى الحقيبة وتشكل ضغطاً على الظهر.
ولتفادي التشوهات التي تصيب عمود التلميذ الفقري فإن الأولياء والمدرسون على حد السواء مدعوون إلى الانتباه واليقظة أكثر إلى صحة التلميذ حتى لا يصبح موسم العودة المدرسية موسم آلام الظهر وتشوهات العمود الفقري أيضا.


http://www.africtice.com/index.php?o...rale&Itemid=10














عرض البوم صور ابن خلدون   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أطفالنا, المدرسية, الحقيبة, الزائد, علي, ظهور, والعبء

أدوات الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

Powered by vBulletin® - Copyright © 2014, Jelsoft Enterprises Ltd ,Designed by Simo

الساعة الآن 22:43 بتوقيت الدار البيضاء