التوجيه الـمدرسي والجامعي بالقنيطرة
التوجيه دعامة التنمية الـمستدامة
انطلقت اليوم الجمعة بالقنيطرة, فعاليات الدورة الثالثة عشر لأيام التوجيه المدرسي والجامعي, التي نظمتها مؤسسة «»ملتقى التوجيه»» الى غاية 22 مارس الجاري، تحت شعار»» التوجيه دعامة التنمية المستدامة»».
وتهدف هذه التظاهرة, المنظمة بتعاون مع الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الغرب الشراردة بني احسن, إلي توجيه التلاميذ والطلبة وإطلاعهم على مستجدات الدراسة الجامعية وفقا لمؤهلاتهم الدراسية.
كما يروم هذا الملتقى الموجه على الخصوص للتلاميذ والطلبة الحاصلين على الباكالوريا وكذا الذين يتابعون دراستهم الجامعية، تمكين هذه الفئة من معرفة التكوينات الجديدة في مجال الدراسة الجامعية والآفاق التي تفتح لهم في مجال الشغل.
ويتضمن الملتقى إقامة مجموعة من الأروقة، توفر لزوارها معلومات حول المؤسسات والمعاهد التعليمية العليا العمومية والخاصة وكذا الوثائق المطلوبة للانخراط بها، وتمكنهم من طرح تساؤلات وطلب استشارات بخصوص الإمكانيات المتوفرة من أجل متابعة دراستهم العليا.
وتتميز هذه الدورة، التي تسعى إلى تكريس التواصل بين الطلبة والخبراء في مجال التوجيه والاستشارة, بتقديم تأطير مجاني من طرف أخصائيين في التوجيه المهني والجامعي وعقد لقاءات فردية من أجل مساعدة ومصاحبة التلاميذ والطلبة في الاختيار الصائب.
وتشمل قائمة المؤسسات المشاركة في هذه التظاهرة, على الخصوص, جامعة ابن طفيل بالقنيطرة وجامعة الأخوين بإفران, والمعهد الملكي للشرطة بالقنيطرة, والأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة الغرب الشراردة بني احسن, ومعاهد التكوين المهني ومراكز الاعلام والتوجيه التابعة لوزارة التربية الوطنية والتعليم العالي وتكوين الاطر والبحث العلمي ومحترف الاستشارة والتوجيه التابع لمؤسسة ملتقى التوجيه إلى جانب العديد من المؤسسات التعليمية الخاصة الوطنية والدولية.


23/3/2009