فرنسة التعليم التي يتجادل حولها المغاربة اليوم ، مطروحة في الجزائر أيضا بنفس السيناريو واللاعبون : فرنسا واللوبي الفرنسي في البلدين ، نتساءل أليس للمغرب كرامة وسيادة أن تعتمد على لغة استعمارية فرضت على التعليم كشرط طرحته فرنسا منذ معاهدة إكس ليبان..دولة رواند لم تنهض إلى حين عوضت الفرنسية بالانجليزية بعد أن صرح رئيسها بتورط فرنسا في مجازر رواندا متبرئا من فرنسا وقيمها الفرنكفونية ولغتها .. التعليم وسيلة نهضة في عز أزماتنا التي تلح على اعتماد الانجليزية المهيمنة على المعرفة والعلوم والاقتصاد والمال وكل شيء


التفاصيل هنا (فيديو)