صفحة 20 من 20 الأولىالأولى ... 10181920
النتائج 77 إلى 80 من 80
  1. #77

    افتراضي رد: مسلسل الحوار الاجتماعي بين النقابات و الحكومة و الباطرونا

    لإستئناف الحوار الإجتماعي المركزي بعد زوال يوم الاربعاء 10 اكتوبر 2018
    HASSAN

  2. #78

    افتراضي رد: مسلسل الحوار الاجتماعي بين النقابات و الحكومة و الباطرونا

    أكد رئيس الحكومة، الدكتور سعد الدين العثماني، أن حكومته متشبثة بمواصلة الحوار الاجتماعي بشكل مستمر ومنتظم مع مختلف الأطراف المعنية، وعازمة على إنجاحه حالا ومستقبلا.

    العثماني الذي كان يتحدث خلال افتتاح جلسة الحوار الاجتماعي مع الأمناء والكتاب العامين للمركزيات النقابية الأكثر تمثيلية وممثلين عن الاتحاد العام لمقاولات المغرب، مساء اليوم الأربعاء 10 أكتوبر الجاري قال أن “الحوار الاجتماعي خيار استراتيجي للحكومة ولبلادنا، ونعمل جاهدين على إنجاحه، وأن يكون حوارا اجتماعيا متواصلا تنفيذا للتوجيهات الملكية السامية الواردة في خطاب العرش الأخير“.

    وذكر رئيس الحكومة، بأن هذه الجلسة، تأتي لعرض التوجهات الكبرى لمشروع قانون مالية 2019، ومناقشتها، مضيفا، “نريد أن نطلع الشركاء الاجتماعيين والاقتصاديين على الأرضية الاقتصادية والاجتماعية وعلى الأولويات التي تحكمت في إعداد المشروع“.

    وتحدث العثماني، على الأهمية التي توليها الحكومة للقطاعات الاجتماعية، في مقدمتها التعليم والصحة والتشغيل والحماية الاجتماعية، والعمل على الرفع من مستوى الاقتصاد الوطني، ومنح المقاولة مكانة مهمة في النسيج الاقتصادي الوطني، بهدف الرفع من نسبة النمو وإحداث فرص الشغل.
    HASSAN

  3. #79

    افتراضي رد: مسلسل الحوار الاجتماعي بين النقابات و الحكومة و الباطرونا

    أخبارنا المغربية:أبو فراس

    من المرتقب أن تقترح الحكومة المغربية، اليوم الخميس 11 أكتوبر الجاري مبلغ الزيادة في أجور الموظفين، أثناء استمرار الحوار الإجتماعي الذي انطلق يوم أمس الأربعاء.

    وقال مصدر مأذون لموقع "أخبارنا"، إن الحكومة تسير في اتجاه اقتراح مبلغ 400 درهم كزيادة في أجور الموظفين والأجراء، على الفرقاء الإجتماعيين أثناء جولة اليوم من الحوار الإجتماعي.

    كما ستقترح الحكومة، تخفيض الضريبة العامة على الدخل، بالنسبة للموظفين والأجراء المرتبين في السلالم ما فوق السلم العاشر، والذين من المنتظر أن لا تمسهم الزيادات المذكورة، على حد تعبير المصدر.

    للإشارة، فقد سبق للفرقاء الإجتماعيين أن رفضوا المقترح الأول للحكومة المغربية، والقاضي بزيادة 300 درهم في الأجور.

    HASSAN

  4. #80

    افتراضي رد: مسلسل الحوار الاجتماعي بين النقابات و الحكومة و الباطرونا

    قبيل "الحوار الاجتماعي" المرتقب .. "تقاطع": وضع الشغيلة "كارثي"

    هسبريس من الرباط
    الأحد 14 أكتوبر 2018 - 12:00
    بعد دعوة الملك محمد السادس في خطاب العرش الأخير الحكومة إلى ضرورة إنجاح الحوار الاجتماعي مع المركزيات النقابية، معتبرا أنه "واجب ولا بد منه، وينبغي اعتماده بشكل غير منقطع"؛ وفي خضم تحضير الحكومة لعرض "جديد" بعدما رفضت المركزيات النقابية عرضها السابق الذي وصفته بـ"التمييزي والهزيل"، أصدرت شبكة "تَقاطُع" للحقوق الشغلية بيانا ناريا هاجمت فيه الدولة، قائلة إنها "مستمرة في انتهاكاتها لحقوق الشغيلة ومختلف الفئات الشعبية، واعتدائها المتواصل على الحق في التنظيم والتظاهر السلمي، ومواصلتها للاعتقالات والمحاكمات الجائرة والعدوان المستمر على الحقوق الاقتصادية والاجتماعية التي تعرف انتكاسات خطيرة لم يسبق لها مثيل".

    ووصفت الشبكة الوضع الوطني الحالي بأنه "يتسم بالتحكم والتسلط وإحكام القبضة على المجال السياسي، وبالتدهور الاقتصادي والركود الاجتماعي والثقافي"، مبرزة أن "الانتهاكات الشغلية مست الحق في التشغيل والرعاية الاجتماعية والصحية والحق في السكن والتعليم، وغيرها من الحقوق الأساسية"، وبلغت حد "الاعتداء الهمجي وإطلاق الرصاص على المهاجرين نحو أوروبا بحثا عن الشغل والحياة الكريمة"، بتعبير المصدر.

    ودعّمت "تقاطع" موقفها بالتقارير الوطنية والدولية حول ما نعتته بـ"الوضع الكارثي" المرتبط بهذه الحقوق، التي أوردت أن "المغرب ما يزال يسجل أرقاما قياسية في مستوى الفقر والجوع، ويحتل آخر الصفوف عالميا في التنمية البشرية، متأخرا حتى عن الدول التي تعيش حروبا منذ عدة سنوات"، مضيفة أن "جل التقارير تحذر من المستوى المرتفع للفساد المالي والإداري واستمرار تردي الخدمات الاجتماعية، وتفاقم بطالة الشباب التي وصلت إلى أزيد من 40 في المائة في صفوف الشباب بالمدن".

    وسجلت الشبكة "سعي الدولة الحثيث إلى القضاء على ما تبقى من كرامة وحقوق ومكتسبات الأطفال والنساء والفئات الشعبية عموما، الاجتماعية والاقتصادية"، وهاجمت قانون تشغيل عاملات وعمال البيوت، الذي دخل مؤخرا حيز التنفيذ، معتبرة أنه "يشرعن تشغيل الطفلات والأطفال ما بين 16 و18 سنة، في انتهاك صارخ للاتفاقيات الدولية ذات الصلة".

    ولم يسلم قانون الخدمة العسكرية، والقانون الإطار المتعلق بمنظومة التربية والتكوين والبحث العلمي، والمرسوم المتعلق بإحداث الصندوق المغربي للتأمين الصحي بدلا عن "كنوبس"، من انتقاد "تقاطع"، معتبرة إياها "قوانين تراجعية".

    وأشارت الشبكة إلى "الانتهاكات الناتجة عن حوادث الشغل والأمراض المهنية في العديد من المناجم والأوراش والمعامل وشركات التدبير المفوض، بسبب غياب شروط حفظ الصحة والسلامة، واستمرار التضييق على الحق في التنظيم النقابي بتواطؤ بين أرباب العمل والدولة، وعدم تطبيق قوانين الشغل الدولية والوطنية في الغالبية القصوى من هذه المعامل والشركات ومراكز النداء؛ بالإضافة إلى عدم تنفيذ الأحكام القضائية الصادرة لصالح العمال، وإصرار الدولة على إضعاف جهاز التفتيش وامتناعها عن توظيف مفتشين جدد".

    البيان شديد اللهجة، الذي توصلت هسبريس بنسخة منه، اعتبر أنه "رغم القمع الشرس الذي تجابه به الدولة احتجاجات المواطنين، فقد خرج العديد منهم في مختلف المناطق المهمشة من أجل الحق في الشغل والصحة والتعليم والماء الصالح للشرب... كما تم إبداع أشكال نضالية أربكت الدولة نفسها عبر استعمال المعلوميات ووسائل التواصل الاجتماعي"، رأت فيها "تقاطع" "مبادرات يتعين على القوى الديمقراطية واليسارية دعمها وتحصينها".

    وأعربت "تقاطع" عن تضامنها المطلق "مع ضحايا التهميش ببلادنا" ورفضها "السياسات العمومية للدولة التي أدت إلى الفقر والحرمان والإقصاء الاجتماعي والتمييز والعنف"، وطالبت بـ"وضع حد للإفلات من العقاب في الجرائم الاقتصادية والاجتماعية".

    واستنكرت الشبكة بشدة "قمع الدولة، الذي يطال العمال والمعطلين والممرضين والأساتذة الذين فرض عليهم التعاقد (...) والاعتداء الشنيع الذي تعرض له المهاجرون المغاربة بحثا عن الشغل، والذي وصل حد إطلاق الرصاص على حياة بلقاسم،(...) والاعتداء الذي يطال المهاجرين من دول إفريقيا جنوب الصحراء(...) وترحيلهم بالقوة على متن حافلات إلى مدن الداخل وأيديهم مصفدة إلى المقاعد، ما خلف العديد من الجروح والكسور"، بتعبير البيان.

    ولم تفوت الشبكة الفرصة دون أن تجدد مطالبتها بـ"إطلاق سراح كافة معتقلي الحراك الشعبي، وعلى رأسهم معتقلو حراك الريف وجرادة، ووقف جميع المتابعات والاستجابة لمطالب الحراك المشروعة"، داعية في الوقت نفسه "المركزيات النقابية والأحزاب السياسية اليسارية والديمقراطية إلى رص صفوفها ودمقرطة أجهزتها وتحمل مسؤوليتها التاريخية في الدفاع عن الطبقة العاملة وعموم الشعب المغربي ضد العطالة والفقر والتهميش والإقصاء الاجتماعي".

    يذكر أن "تقاطع" للحقوق الشغلية هي شبكة مكونة من مجموعة من الهيئات والإطارات النقابية والحقوقية والجمعوية يسارية التوجه ذات الاهتمام المشترك بالحقوق الشغلية للطبقة العاملة خاصة، والحقوق الاقتصادية والاجتماعية عامة، ولها لجنة متابعة وطنية، ومنسق وطني، وفروع محلية عدة.
    HASSAN

صفحة 20 من 20 الأولىالأولى ... 10181920

المواضيع المتشابهه

  1. انسحاب النقابات من اولى جلسات الحوار الاجتماعي لهدا الاسبوع
    بواسطة omar oissime في المنتدى دفاتر شؤون النقابات والتنسيقيات
    مشاركات: 5
    آخر مشاركة: 10-10-2012, 15:52
  2. انشغالات الحكومة بقانون المالية تؤجل انطلاق الحوار الاجتماعي
    بواسطة ibn sahnoune14 في المنتدى دفاتر شؤون النقابات والتنسيقيات
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 28-03-2012, 17:51
  3. رد الحكومة على النقابات حول الحوار الاجتماعي !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!
    بواسطة youwail في المنتدى دفاتر أخبـار و جـديـد التـرقـيـــــة
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 25-04-2011, 16:30
  4. تقرير حول الحوار الاجتماعي بين الحكومة و النقابات الأربع
    بواسطة la justice في المنتدى دفاتر شؤون النقابات والتنسيقيات
    مشاركات: 43
    آخر مشاركة: 06-04-2011, 18:31
  5. الحكومة..جلسات الحوار الاجتماعي انطلقت في أجواء إيجابية
    بواسطة action في المنتدى أرشيف دفاتر النقابي
    مشاركات: 24
    آخر مشاركة: 28-10-2009, 23:49

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •