د.عبدالمجيد حميد الكبيسي:التطور المفاهيمي للتربية البيئية وفق بعض المؤتمرات الأممية للفترة 1972-2015



التطور المفاهيمي للتربية البيئية وفق بعض المؤتمرات الأممية
للفترة 1972-2015


د.عبدالمجيد حميد الكبيسي







ركزت العديد من المؤتمرات والدراسات على مصطلح التربية البيئية، والذي من خلاله تتحقق التنمية المستدامة التي تتطلب نوع من التربية التي تعد هي المحك الأساسي لتنمية الوعي، أو تكوين اتجاهات إيجابية نحو البيئة والتي من خلالها يستطيع الفرد التعرف على المشكلات وتحليلها، وبدون
استدامة هذ االفهم والتحليل لا يوجد فعل أو تحريك يمكن من خلاله تحقيق الاستدامة والنهوض بالبيئة .كما تشمل التربية البيئية تعلم بعض القيم، وكذلك القدرة على التفكير السليم بشأن المشكلات البيئية التي تتصف بكونها ذات طابع سياسي او اقتصادي او فلسفي اضافة الى الصفة التقنية .وأصبحت البيئة ومشكلاتها قضية ذات طابع عالمي من حيث الآثار المترتبة عليها، هذه الطبيعة الخاصة لمشكلات البيئة ألزمت المجتمع الدولي أن يتعامل مع مشكلات البيئة خارج إطار الحدود والأطر السياسية، ويظهر ذلك واضحا في إبرام الكم الهائل من الاتفاقيات والمؤتمرات. ولأهمية الموضوع نستعرض أهم المحطات الرئيسية للتطور المفاهيمي لمسيرة التربية البيئة كما تظهر في الجدول الآتيالذي يعرض بإيجاز (صريح أو ضمني) تطور الاهتمام والتطور المفاهيمي لها على المستوى الدولي منذ السبعينات من القرن الماضي وحتى الان.












اسم المؤتمر
تأريخه
مؤشر التطور المفاهيمي للقضايا البيئية
مؤتمر قمة الارض في
استوكهولم/ السويد
1972



اعتراف صريح بدور التربية البيئية في حماية البيئة

مؤتمر بلغراد
بلغراد/ صربيا
1975
هدف التربية البيئية هو اقامة عالم يكون سكانهاكثر وعيا واهتماما بالبيئة والمشكلات المرتبطة بها.
اعلان تبليسي
تبليسي/جورجيا
1977
اعطاء معنى اوسع للبيئة يشمل جوانبها الايكولوجيةوالاجتماعية والاقتصادية والسياسية والتاريخيةوالاخلاقية والجمالية، ووضع مبادئ وتوجيهاتاساسية للتربية البيئية.
الميثاق العالمي للطبيعة
كينشاسا / زائير
1982
التأكيد على الرابطة الوثيقة بين البيئة والتنمية، وأن تبنى خطط التنمية الاقتصادية والاجتماعية وفق دراسة علمية كاملة لمتطلبات البيئة والحفاظ عليها
مؤتمر موسكو
موسكو/ روسيا
1987
وضع استراتيجية عالمية للتعليم والتدريب البيئي.
مؤتمر ولنجتون
ولنجتون / نيوزيلندا
1989
التحكم بشتى أعمال التعدين من جهة ويكفل حماية البيئة من جهة أخرى
مؤتمر قمة الارض
ريو دي جانيرو/البرازيل
1992
اعادة تكييف التربية البيئية ناحية التنمية المستدامة، وزيادة الوعي العام وتعزيز التدريب في مجالالتربية البيئية.
مؤتمر قمة الارض
جوها نسبرغ /جنوب افريقيا
2002
استدامة التطور والتقدم الصناعي واعادة توزيعالثروة مع الاستمرار في الحفاظ على البيئة .
مؤتمر منونتريا ل
كندا
2005
يتعين على الدول الصناعية من الآن وفي عام 2050 أن تخفف الانبعاثات الحالية فيها أربع مرات.
مؤتمر بالي
بإندونيسيا
2007
معالجةالمشكلة القائمة لنسبة الـ20 بالمائة من الانبعاثات الغازية في العالم التي تسببها مشكلة التصحر.
مؤتمر قمة الأرض ريو ديجانيرو/البرازيل



2012

تعزيز "اقتصاد اخضر" يحافظ على الموارد الطبيعية ويقضي على الفقر، كنموذج اقل تدميرا لكوكب الأرض الذي سيرتفع سكانه من سبعة مليارات الى 9,5 مليارات عام 2050.
المؤتمر العالمي للتربية البيئية
مراكش/ المغرب
2013
زيادة دعم السلطات العمومية والمنظمات الدولية والممولين لمشاريع التربية البيئية. والاعتراف بانجازات المجتمع المدني في مجال التربية البيئية وتقوية أدواره.
المؤتمر العالمي لتغير المناخ
باريس/ فرنسا
2015
الحد من ارتفاع الحرارة "أدنى بكثير من درجتين مئويتين"، ومراجعة التعهدات الإلزامية "كل خمس سنوات"، وزيادة المساعدة المالية لدول الجنوب، إضافة إلى قرارات بدعم البيئة والتنمية المستدامة..

























من مقالات

د.عبدالمجيد حميد الكبيسي
مدرس الدراسات السكانية والبيئية /تربية الأنبار /العراق