النتائج 1 إلى 1 من 1
  1. #1

    خبر تارودانت تستعد لاحتضان نواة جامعية للتعليم العتيق

    تارودانت تستعد لاحتضان نواة جامعية للتعليم العتيق




    إيمان رضيف
    التربية نت 26-08-2012

    أعلن بمدينة تارودانت، أخيرا، عن إطلاق مشروع نواة جامعية للتعليم العتيق، وذلك في أعقاب ندوة علمية احتضنتها المدينة حول موضوع "المدارس العتيقة وجهود محمد السادس لإصلاحها"، والتي نظمتها مؤسسة سوس للتعليم العتيق بتعاون مع عمالة إقليم تارودانت.
    واعتبر المشاركون في الندوة أن هذا المشروع يكتسي أهمية بالغة بالنظر إلى السياق الجغرافي العام الذي تولد فيه، نظرا للمكانة التي يحتلها الإقليم الذي سيحتضن هذا المشروع، إذ أن تارودانت تعتبر مهد المدارس العتيقة بامتياز، والنواة الأساسية التي منها تتشكل خارطة التعليم العتيق بالمغرب.
    وأكد عامل الإقليم، فؤاد محمدي، الأهمية التي يكتسيها مثل هذا المشروع في ما يخص المحافظة على مقومات التعليم العتيق وتحصينه، مع الحرص على الحفاظ على إشعاعه الثقافي والعلمي. كما أنه يأتي تعزيزا لسلسلة الجهود التي بذلت، ومازالت، في سبيل إصلاح هذا النظام من التعليم والنهوض بجميع مجالاته، وجعله يستجيب لمتطلبات الحياة العامة التي تعيشها بلادنا.
    كما شدد محمدي على الدور الريادي الذي تلعبه المدارس العتيقة، في ما يخص الحفاظ على الهوية الدينية والثوابت الوطنية والدفاع عن العقيدة السليمة، ونشر تعاليم الإسلام، وتعليم اللغة العربية، وترسيخ مفاهيم العدالة، والحقوق الفردية والعامة، وتوحيد الأمة والمحافظة على الهوية والأصالة، ومقاومة الزيغ الفكري والعقدي، والدفاع عن استقلال البلاد ووحدتها وكرامتها، انطلاقا من العناية بالقرآن الكريم حفظا وتعلما وتعليما، وبالحديث النبوي الشريف وعلم الشريعة التي شرحت أحكام الدين وأصلتها وقررت فروعها على مذهب الإمام مالك ابن أنس إمام دار الهجرة.
    من جهتها، ثمنت باقي المداخلات المشروع واعتبرته بمثابة حلم حقيقي ظل يراود القائمين على المدارس العتيقة بتارودانت، خاصة منهم الطلبة الذين ظلوا يطمحون إلى استكمال دراستهم التعليمية والسير قدما على درب التحصيل العلمي، على اعتبار ما قد يساهم به مثل هذا المشروع من فتح آفاق كبيرة أمامهم.
    وجدير بالذكر أن مؤسسة سوس للمدارس العتيقة، التي يرأسها الدكتور اليزيد الراضي، رئيس المجلس العلمي المحلي لتارودانت، التي رأت النور في ماي الماضي، أخذت على عاتقها النهوض بتعليمنا العتيق والمساهمة الجادة في تنشيط حركة المدارس العتيقة العلمية والثقافية، كما أخذت على عاتقها تنظيم لقاء سنوي قار عبارة عن موسم وطني للمدارس العتيقة حدد له تاريخ شهر مارس من كل سنة.
    واختارت مؤسسة سوس للمدارس العتيقة شهر رمضان الأبرك للإعلان عن افتتاح موسمها الثقافي السنوي، فعملت، احتفاء منها بذكرى وفاة الملك الراحل محمد الخامس، والتي تزامنت، هذه السنة، وذكرى عيد العرش المجيد، على تنظيم ندوة علمية اختارت لها موضوع: "المدارس العتيقة وجهود محمد الخامس لإصلاحها"، بمشاركة ثلة من الأساتذة والباحثين الذين أغنوا النقاش وسلطوا المزيد من الأضواء على مختلف الجهود التي بذلها، رحمه الله، في سبيل إصلاحها.
    وعلى هامش ذلك نظمت المؤسسة أمسية دينية كبرى تخللتها قراءات قرآنية أداها أئمة مساجد تارودانت، ووصلات في قصيدتي البردة والهمزية أداها طلبة مدرسة تيوت العتيقة، وكذا وصلات في فني المديح والسماع من توقيع مجموعة التهامي الحراق للمديح والسماع من تطوان، إضافة إلى مجموعة الإشراق المحلية، الكل أطرب الجمهور الغفير الذي حج إلى المكان بكثافة لم يعهد لها مثيل متعطشا إلى العمل الجاد والصادق.

    التعديل الأخير تم بواسطة abdelmounaim1 ; 26-08-2012 الساعة 20:09

المواضيع المتشابهه

  1. أول نواة جامعية بكلميم تستقبل خلال الموسم الجامعي الجديد 140 طالبا وطالبة
    بواسطة ابن خلدون في المنتدى دفاتر المستجدات والأخبارالتربوية والتعليمية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 09-09-2011, 15:36
  2. معهد ابن عطية الديني للتعليم العتيق بطنجة، يستغيث!!
    بواسطة ابن خلدون في المنتدى دفاتر المستجدات والأخبارالتربوية والتعليمية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 31-08-2009, 15:06
  3. جمعية الشعلة للتربية و الثقافة بطنجة – المدينة تستعد لاحتضان الدورة الخامسة للمهرجان
    بواسطة mounirtanger في المنتدى الثقافة الجمعوية والعمل التطوعي
    مشاركات: 6
    آخر مشاركة: 15-06-2009, 12:55
  4. استياء من تحويل نواة جامعية من القلعة إلى ابن جرير!
    بواسطة omar marocain في المنتدى الأرشيف
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 10-05-2009, 13:59

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •