النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. #1

    شرح المدرسة البنائية

    يعتبر فونت مؤسس المدرسة البنائية في علم النفس. وبفضله استقل علم النفس عن الفلسفة.
    · اهتم بدراسة الوعي (الشعور) من وجهة نظر بنائية أو فيزيائية. ونعني بكلمة بنائية هنا تحليل الكل إلى أجزائه أو عناصره المختلفة. وعلى هذا الأساس فان اهتمام فونت كان منصبا على دراسة عناصر الخبرة الشعورية وعلاقتها الميكانيكية بالجهاز العصبي.
    · يرى أن الوعي والتفكير والمعرفة هي مجموع هذه العناصر.
    · ولتحديد عناصر ومكونات الخبرة الشعورية استخدم منهج التأمل الباطني.
    · يفسر فونت عملية الفهم Apprehension والتي تشمل التفكير بأنها نشاط معرفي للربط بين المحتويات العقلية )المدركات الحسية و المشاعر).
    · أسس معمله لهذا الغرض عام 1879، ثم اصدر مجلة بعنوان الدراسات الفلسفية عام 1881 لنشر نتائج أبحاثه.
    · يعتبر تكنر E. Tichener والذي عاش في الفترة بين 1867 الى 1927 من أهم تلامذته، وقد حاول جاهدا من خلال العديد من المنشورات و الأبحاث نشر البنائية بالولايات المتحدة إلا أنها انتهت مع وفاته.
    · من أهم الأفكار التي أضافها تكنر إلى فكر فونت اعتقاده بضرورة ابتعاد علما النفس عن دراسة ما بعد الظواهر الفيزيائية في علم النفس لتأثير ذلك على تكامل العلم.
    · يفسر العمليات العقلية العليا Thoughts إجمالا من منطلق بنائي، فيرى أنها مجموعة أفكار ، وان هذه الأفكار تتكون من مجموعة من الصور الشعورية –المدركة حسيا- أو الخيالات.
    · يفسر تكنر عملية الفهم والتفكير من خلال نظريته في "تقرير المعنى" و التي تقول بأن معاني الأشياء تأتى من ارتباط الاحساسات بالمجال الذي تحدث فيه، أو من خلال ترابطها بالاحساسات الأخرى السابقة.
    · حاول البعض تطوير الاتجاه ومنهم برنتانو Berentano الذي أسس علم نفس الفعل Act Psychology حيث يعتبر دراسة عملية الأحداث الشعورية في ارتباطها بالبيئة الخارجية موضوعا لعلم النفس، وبمعنى آخر فان الفعل النفسي يكون نتاج للعوامل الداخلية والخارجية.
    · وإجمالا فان المدرسة البنائية حاولت الربط بين الاتجاه الوضعي والحسي في كل من بريطاني وفرنسا بالاتجاه العقلي الألماني.حيث ركزوا على المدركات الحسية مع اعترافهم بالعمليات العقلية، إلا أن تفسيرهم للعمليات العقلية لم يكن موفقا إذ اعتبروه مجموعة لهذه المدركات (تفسير بنائي فيزيائي)، كما أن اعتمادهم على منهج التأمل الباطني ليس علميا والمتأمل يتأثر بالذاتية. ونتيجة لكل هذه العيوب فقد انتهت المدرسة البنائية بموت تكنر.

    ا

  2. #2
    مراقب عام الصورة الرمزية مسلم
    تاريخ التسجيل
    Jun 2007
    الدولة
    الداخلة
    المشاركات
    2,396

    افتراضي

    شكرا على الإفادة

    واصل ننتظر جديدك





  3. #3
    Elmokhtar Benhmimid
    مراقب عام

    مشرف مجموعة مدارس حسان بن ثابت الصورة الرمزية mokhtar65
    تاريخ التسجيل
    Oct 2008
    الدولة
    rabat
    المشاركات
    4,547

    افتراضي

    لتكن ... خطواتك في دروب الخير على رمل ندي لا يسمع لها ... لكن اثارها بينة

  4. #4
    تربوي جديد الصورة الرمزية abou bilal
    تاريخ التسجيل
    Dec 2008
    الدولة
    in morrocco
    المشاركات
    26

    افتراضي

    نشكرك كثيرا أخي الكريم ونتمنى لك صحة جيدة ودرية نافعة

المواضيع المتشابهه

  1. شكر عن عمل اللجن الثنائية
    بواسطة kartayou في المنتدى دفاتر أخبـار و جـديـد التـرقـيـــــة
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 13-03-2010, 21:53
  2. النائب الإقليمي :المدرسة الجماعاتية بديل لمشاكل المدرسة بإقليم اشتوكة أيت باها
    بواسطة lahcen achtok في المنتدى دفاتر المستجدات والأخبارالتربوية والتعليمية
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 09-02-2010, 22:27
  3. الثنائية المشؤومة.
    بواسطة لكبابرة في المنتدى القصص والروايات
    مشاركات: 4
    آخر مشاركة: 26-11-2009, 21:38
  4. ناجي شكري:المدرسة الجماعاتية بديل لمشاكل المدرسة بإقليم اشتوكة أيت باها
    بواسطة توفيق الشرقاوي في المنتدى دفاتر المستجدات والأخبارالتربوية والتعليمية
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 14-10-2009, 10:55

الكلمات الدلالية لهذا الموضوع

المفضلات

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •