إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

إيجابية تأخير ترقية 2011 الدرجة الأولى

تقليص
X
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

  • إيجابية تأخير ترقية 2011 الدرجة الأولى

    [size="4"]السلام عليكم
    الأخوات الكريمات والإخوة الكرام المعنيون والمعنيات بالترقية بالاختيار لسنة 2011
    خاصة أصحاب 115 نقطة وما فوق , لقد عانيتم الأمرين بسبب تأخير الاعلان عن هذه الترقية
    لكن أهمس في آذانكم لأقول أن رغم القلق والحيرة الذين سببهما التأخير في إعلان النتائج إلا أن لهذا التماطل إيجابية تتمثل في الربيل الذي تجمع جراء ذلك والذي لن يجمعه الفرد لو سويت وضعيته في وقتها
    12 شهر لسنة 2011 وستنضاف 12 شهرا أخرى برسم 2012
    اللهم بارك لهم وفرحهم بعد انتظارهم يارب العالمين[/size]
    التعديل الأخير تم بواسطة almoalima; الساعة 19-09-2012, 16:55.

  • #2
    رد: إيجابية تأخير ترقية 2011 الدرجة الأولى

    اللهم بارك لهم وزدهم من فضلك ونعمك

    تعليق


    • #3
      رد: إيجابية تأخير ترقية 2011 الدرجة الأولى

      اللهم بارك لهم وفرحهم بعد انتظارهم يارب العالمين

      تعليق


      • #4
        رد: إيجابية تأخير ترقية 2011 الدرجة الأولى

        اللهم زد وبارك

        تعليق


        • #5
          رد: إيجابية تأخير ترقية 2011 الدرجة الأولى

          تعليق


          • #6
            رد: إيجابية تأخير ترقية 2011 الدرجة الأولى

            هي ايجابية مادية كما قلت ولكنها سلبية تؤدي الى هبوط حاد في نفسية الشغيلة و طلوع شديد في درجات المرض نتيجة الانتظارات والتسويفات خوفا من تراجع او انتكاسة ما تقع بالبلاد قد تؤدي الى حلول ترقيعية مصطنعة ( مادمت في المغرب فلا تستغرب) .

            اذا همت الوزارة وربيبتها النكافات المخزنية على خلق شروط جديدة تربك الشغيلة .
            سلعطي مثالا لك اختي . السنة الماضية كانت الشغيلة ونتيجة الاحتقان تطالب بترقية استثنائية منذ 2003 .وحين اشتد الامر على الوزارة بسبب ضغط الرجال والنساء خاصة (الزنزانة) السلم9 .ماذا فعلت الوزارة وبرضاء النكافات الخمسة ؟؟؟
            ابتدعت سرقة موصوفة في واضحة النهار حيث لا ناهي ولا منتهي .خلقت عنصرا جديدا الا وهو التسقيف (الضالا بالدارجة المغربية) .
            اذن ما بالك اختي بما يمكن ان تقدم عليه الحكومة الحالية بعد ان اصبحت هي الاخرى كسابقتها الحكومات الاخرى تلوح بالماكرو-اقتصادية و الظرفية المالية والاقتصادية السيئة والاكراهات وووووو.....

            السؤال المطروح من منا يضمن ما تخبؤه له الوزارة ؟؟؟
            اذن لا داعي للنكوص وتبريد قلوب الشغيلة الطبطبة على رؤوسهم والقول ان تأخير النتائج سيكون له الاثر الايجابي على المنتظرين .لاننا وببساطة لا نريد رابيلا بل استرجاع حقوقنا واعطاء الجميع ما يستحقونه دونما تسويف او تعطيل او تاخير .
            تحياتي .موضوع جميل على الجميع ابداء رأيه فيه حتى الخلاص من الازمة النفسية والمادية .

            تعليق


            • #7
              رد: إيجابية تأخير ترقية 2011 الدرجة الأولى

              ]اللهم زد و بارك [/color]

              تعليق


              • #8
                رد: إيجابية تأخير ترقية 2011 الدرجة الأولى

                شكرا للاخت الكريمة . فصبر جميل وبالتوفيق للجميع انشاء الله

                تعليق


                • #9
                  رد: إيجابية تأخير ترقية 2011 الدرجة الأولى

                  بمعنى الحصول على 80000 درهم فما فوق الله يبارك لكم فيها دائما الصبر جميل

                  تعليق


                  • #10
                    رد: إيجابية تأخير ترقية 2011 الدرجة الأولى

                    اللهم بارك لهم وفرحهم بعد انتظارهم يارب العالمين

                    تعليق


                    • #11
                      رد: إيجابية تأخير ترقية 2011 الدرجة الأولى

                      نعم كما قلتم تأجيل أو تأخير التلرقية فيه بعض الخير ،ولكن وهل تعلمون أن أغلب الأساتذة غارقون في الديون ففي ماذا ينفعه هذا التأخير إذا لم يكن يستفيد منه الموظف مباشرة ،فهم يستفيدون من هذه التأخيرات بزيادة الفوائد من تلك الأموال الموضوعة في الأبناك .

                      تعليق


                      • #12
                        رد: إيجابية تأخير ترقية 2011 الدرجة الأولى

                        ان لله مع الصابرين

                        تعليق


                        • #13
                          رد: إيجابية تأخير ترقية 2011 الدرجة الأولى

                          ارتفاع كتلة الأجور في ميزانية 2013 بقيمة 3.7 مليار درهم


                          جميع الموظفين الذين استكملوا 4 سنوات من الانتظار سيستفيدون من الترقية في 2013
                          عماد عادل
                          كشف وزير الاقتصاد المالية نزار بركة في حديث لـ»الاتحاد الاشتراكي» أن الحكومة
                          ملتزمة باستئناف الحوار الاجتماعي مع الشركاء الاجتماعيين والاقتصاديين ،
                          بما فيه مصلحة البلاد وضمان استمرار السلم الاجتماعي وتحسين مستوى المعيشة.


                          كشف وزير الاقتصاد المالية نزار بركة في حديث لـ»الاتحاد الاشتراكي» أن الحكومة ملتزمة باستئناف الحوار الاجتماعي مع الشركاء الاجتماعيين والاقتصاديين ، بما فيه مصلحة البلاد وضمان استمرار السلم الاجتماعي وتحسين مستوى المعيشة.
                          وأضاف بركة أن مشروع قانون المالية 2013 ،الذي يتم وضع اللمسات الأخيرة عليه حاليا، يتضمن ترجمة لمجموعة من الالتزامات التي قطعتها الحكومة على نفسها في برنامجها ،ومن ضمنها استكمال مسلسل الترقيات الذي كان قد انطلق في وقت سابق، حيث من المقرر أن يتم الرفع من حصيص الترقية من 30% إلى 33% خلال ما تبقى من السنة الجارية بكلفة مالية سنوية إضافية تبلغ 318 مليون درهم. كما أن جميع الموظفين الذين كانوا ينتظرون الترقي بعدما استكملوا سقف الانتظار المحدد في أربع سنوات، سيشرعون ابتداء من السنة القادمة في الاستفادة من هذه الترقية وهو ما سيكلف الدلة أزيد من 1.119 مليون درهم.
                          وأفاد الوزير أن الزيادة في نسبة الحصيص، سيترتب عنها ارتفاع ملموس في عدد الموظفين الذين سيستفيدون من الترقي في الدرجة من خلال نظام الحصيص السنوي من 34.000 إلى 40.000 بغلاف مالي سنوي يصل إلى 2 مليار درهم، علما بأن الترقي في الرتبة والدرجة بالنسبة لكافة الموظفين، يكلف سنويا ميزانية الدولة ما يقرب من 4 %من كتلة الأجور أي ما يعادل3.700 مليون درهم .
                          وأكد نزار بركة أنه رغم الظروف الصعبة التي تمر منها الميزانية العامة، «حرصت الحكومة على الالتزام في إطار قانون المالية 2012 بمواصلة تنفيذ جميع القرارات التي تم اتخاذها ضمن اتفاقيات الحوار الاجتماعي المركزي والقطاعي، والبالغة كلفتها الإجمالية السنوية 13.2 مليار درهم.»
                          وقد تم خلال هذه السنة تنفيذ الإجراءات المتخذة في إطار الحوارات القطاعية، والتي همت مراجعة الأنظمة الأساسية لبعض هيئات موظفي الدولة ويتعلق الأمر بهيأة كتابة الضبط (315 مليون درهم) وبموظفي قطاع التعليم المدرسي (675 مليون درهم) وبالأساتذة الباحثين بالتعليم العالي (259 مليون درهم) وبموظفي قطاع الصحة (372 مليون درهم) وبهيئة المهندسين ( 254 مليون درهم) ومراجعة وضعية بعض موظفي الدولة التابعين لبعض الأنظمة الأساسية (951 مليون درهم).
                          وساهمت هذه الاجراءات مجتمعة في تقليص الفرق بين الأجر الأدنى والاعلى بالوظيفة العمومية من 9 إلى 4,5 مرات بالنسبة للدرجة خارج السلم و من 37 إلى 17 مرة بالنسبة لأستاذ باحث بكلية الطب والصيدلة. كما أدت إلى ارتفاع في كتلة الأجور بنسبة 16% بين سنتي 2010 و 2012 (من 80 مليار إلى 93,5 مليار درهم).
                          9/21/2012

                          تعليق


                          • #14
                            رد: إيجابية تأخير ترقية 2011 الدرجة الأولى

                            الانتضار الى متى 16 سنة الم تكفي

                            تعليق


                            • #15
                              رد: إيجابية تأخير ترقية 2011 الدرجة الأولى

                              بارك للوزراء وكتاب الدولة و و و اما المعلم قاليمت واقيموا صلاة الجنازة

                              تعليق

                              يعمل...
                              X