المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : دروس الجغرافيا للسنة الثانية اعدادي ج2


fakiri imane
14-09-2012, 21:41
تنظيم المجال الفلاحي والصيد البحري بالمغرب
مقدمـة:
يعتبر المغرب بلدا فلاحيا وموطنا للثروات البحرية المتنوعة،
إلا أن الإنتاج لا يغطي حاجاته للاكتفاء الذاتي.
- فما هي المشاكل والإرغامات المتحكمة في هذا الوضع؟
***1030; – يؤثر المجال الفلاحي على تنوع المنتوجات الفلاحية بالمغرب:
1 ـ المجال الفلاحي:
ينقسم المجال الفلاحي بالمغرب إلى:
• فلاحة مطرية (بورية)، تعتمد على التساقطات، ويتميز إنتاجها بالتذبذب نظر
العدم انتظام التساقطات تسمى هذه الفلاحة أيضا بالفلاحة الجافة خاصة بالمناطق
الشرقية حيث سيادة الرعي والزراعة المقلالة.
• فلاحة مروية (مسقية)، تنتشر بالسهول الغربية (سهل الغرب، دكالة، تادلة...)
وأيضا بالغرب (سهل الغرب، دكالة، تادلة...)، وبالجنوب (سهل سوس) وبعض
الواحات الشرقية والصحراوية، وتتميز هذه الفلاحة باعتماد الأساليب العصرية
وارتفاع المردود.
2 ـ المنتوجات الزراعية:
تعتبر الحبوب الشتوية (القمح والشعير) أهم المنتوجات الزراعية بالمغرب
(55.75% من الإنتاج)، تليها الحبوب الربيعية ( الذرة - 2.31%)، ثم الخضروات
والمزروعات الصناعية، في حين تشكل المزروعات الزيتية أقل نسبة من حيث
الإنتاج (0.73%).
***1030;***1030; – تتعدد الإرغامات الطبيعية ومشاكل الفلاحة المغربية:
1 ـ تواجه الفلاحة المغربية عدة إرغامات:
• تعتبر الجفاف من أهم الإرغامات الطبيعية التي تواجه الفلاحة، حيث تعاني من
تأثيرات المناخ وضعف التساقطات وتفاوت مقاديرها من سنة لأخرى.
• يؤدي زحف التصحر واتساع المجال الجبلي إلى ضيق مساحة الأراضي
الصالحة للزراعة (9.2% من مجموع الأراضي)، وقلة الكلإ والعشب في الأراضي
الرعوية.
(أنظر المبيان الصفحة 106)
2 ـ تعاني الفلاحة من عدة مشاكل:
• المشاكل التنظيمية والتقنية: ينعكس تنوع ملكية الأراضي الفلاحية على النشاط
الفلاحي، حيث إلى جانب نظام الملكية الخاصة الذي يشمل أكثر من 75% من الأراضي
الفلاحية، هناك أراضي الدولة والجماعة والأحباس وأراضي الكَيش.
تعاني الفلاحة المغربية أيضا من مشكل الازدواجية، حيث تتوزع المستغلات بين
الفلاحين بشكل متفاوت يؤثر على نوعية تجهيز الأراضي، ففي الملكيات الصغيرة
يزاول الفلاحون الصغار الاستغلال المباشر باستخدام أدوات بسيطة ونهج الأساليب
العتيقة التي لا تساعد على الرفع من المردود ويقتصرون على المنتجات المعيشية
عكس الملكيات الكبيرة التي توجه إنتاجها للتسويق الخارجي.
• مشاكل التسويق الخارجي: رغم مشاكل الفلاحة المغربية، فإن القطاع العصري
يحقق مردودية مرتفعة تسمح بتسويق منتوجاته للخارج، إلا أن عملية التصدير تواجهها
عدة مشاكل خاصة للإتحاد الأوربي التي اتبع سياسة حمائية اتجاه المغرب بعد انضمام دول
تصدر نفس المنتوجات والتي لم يعمل المغرب على تنويعها لتصبح أكثر تنافسية.
***1030;***1030;***1030; – يواجه قطاع الصيد البحري بالمغرب عدة صعوبات:
1 ـ الصيد البحري بالمغرب:
يتوفر المغرب على احتياطات سمكية كبيرة ومتنوعة بفضل اتساع مجاله البحري
وينقسم أسطول الصيد البحري إلى أسطول للصيد الساحلي (84% من الإنتاج)، وأسطول
للصيد بأعالي البحار (15%).
(الجدول ص 108)
تتنوع منتوجات الصيد البحري بالمغرب، مابين سمك سطحي وسمك أبيض ورخويات
وقشريات التي يوجه أغلبها للتصدير.
2 ـ مشاكل قطاع الصيد البحري:
يعاني قطاع الصيد البحري بالمغرب من عدة مشاكل، تتجلى أساسا في غياب البنيات
التحتية الضرورية وغياب التأطير والتنظيم على مستوى الإنتاج والتسويق.
تعمل الدولة على بذل مجهودات كبرى لواجهة مشاكل الصيد البحري، ومنها:
• منع وسائل الصيد غير المرخص لها.
• نهج سياسة المحافظة على الثروات السمكية.
• تكثيف البرامج التحسيسية...
(أنظر النص - 11 - الصفحة 109)
خاتمـة:
يساهم القطاع الفلاحي والصيد البحري في تنمية صادرات المغرب وفي تطوير بعض فروع الصناعة.
التجارة مرآة للاقتصاد المغربي
مقدمـة:
تنعكس حركية الاقتصاد المغربي على النشاط التجاري.
- فما هي مقومات التجارة المغربية؟
- وما طبيعة المشاكل المطروحة؟
- وما التدابير المتخذة لتجاوزها؟
***1030; – أنواع ومقومات التجارة المغربية:
1 ـ أنواع التجارة المغربية:
التجارة هي نشاط اقتصادي يقوم على ربط الصلة بين المنتج والمستهلك
(البائع والمشتري)، وهي نوعان:
* تجارة داخلية، تغطي جميع التراب المغربي، وتتم عن طريق تجارة الجملة
ونصف الجملة وتجارة التقسيط بالإضافة إلى الباعة المتجولون، أما في البوادي
فتتركز حركة الرواج التجاري بالأساس في الأسواق الأسبوعية.
* تجارة خارجية، تتم عبر عملية التصدير والاستيراد، وتربط بين مختلف بلدان
العالم (أنظر الخطاطة الصفحة 115).
2 ـ مقومات التجارة المغربية:
تعتمد التجارة الداخلية بالمغرب على وسائل مواصلات مهمة من الطرق البرية
(58 ألف كلم) والطرق السيارة (620 كلم)، بالإضافة إلى شبكة من خطوط السكك
الحديدة (2000 كلم).
أما التجارة الخارجية، فتعتمد أساسا على الموانئ التي تعتبر مراكز رئيسية تمر
عبرها مبادلات المغرب مع الخارج حيث تتوفر البلاد على أسطول بحري يساهم ب
26% من الرواج التجاري الخارجي، في حين ما يزال في حين ما يزال دور
المطارات محدودا في عمليات التبادل التجاري.
3 ـ مقارنة بين الصادرات والواردات:
تتميز التجارة الخارجية بالمغرب بكون الصادرات هي عبارة عن مواد خام
وأنصاف منتجات، عكس الواردات التي تغلب عليها مصادر الطاقة والمواد الغذائية
والمصنوعات الجاهزة.
(مبيان الصفحة 117)
تفوق الواردات المغربية صادراته من حيث الحجم أو القيمة، مما يؤدي إلى عجز
دائم في الميزان التجاري. (أنظر المبيانات الصفحة 117).
***1030;***1030; – مشاكل التجارة المغربية ومجهودات الدولة لتجاوزها:
1 ـ يعاني قطاع التجارة من عدة مشاكل:
من بين المشاكل التي تواجه التجارة المغربية:
* ضعف التجهيزات الطرقية، حيث لا تتجاوز الشبكة الطرقية 60 ألف كلمتر.
• 57 % من المجال الريفي، لا تغطيه شبكة الطرق المعبدة لتسهيل عملية الرواج التجاري.
* ضعف قيمة الصادرات أمام الواردات.
2 ـ تبذل الدولة عدة مجهودات للنهوض بالتجارة:
للنهوض بالتجارة، عملت الدولة على:
• إحداث الوكالة الوطنية للاستثمار الخاص.
• إصلاح منظومة حقوق الجمارك.
• تخفيض حقوق الاستيراد.
• إحداث مناطق حرفية للتجارة المتجولة.
(أنظر الخطاطة الصفحة 118)
خاتمـة:
يعمل المغرب جاهدا على تطوير القطاع التجاري وتأهيله لتطوير اقتصاد البلاد.
قضايا تعيق التنمية المستدامة
مقدمـة:
تعاني التنمية بالمغرب من عدة معوقات ترتبط بقضايا
بيئية وبشرية.
- فما أهم الاختلالات البيئية؟
- وما هي التحديات السكانية والاجتماعية؟
- وكيف يواجه المغرب هذه القضايا؟
***1030; – يعاني المغرب من اختلالات بيئية وتحديات سكانية:
1 ـ الاختلالات البيئية:
من بين الاختلالات البيئية التي يعاني منها المغرب زحف الرمال والتعرية الريحية
الناتجة عن التقلبات المناخية والاستغلال المفرط للثروات الطبيعية.
يعتبر التلوث الناتج عن المقذوفات الصناعية بالبحار، وكذا الانبعاثات الغازية من
المعامل الكيماوية من أكثر الاختلالات البيئية خطورة.
2 ـ التحديات السكانية وانتشار الفقر:
من بين التحديات السكانية التي تواجه المغرب، التزايد الديمغرافي السريع خاصة
بالمدن مما يؤدي إلى اتساع الفقر وانتشار أحياء الصفيح وتفشي البطالة.
تعاني معظم المناطق القروية من العزلة، كما تزداد حدة درجة العزلة بالمناطق
الجبلية الجنوبية.
تختلف حدة الفقر بالمغرب حسب الجهات، ويمكن تقسم خريطة الفقر بالمغرب إلى
3 أصناف: جهات متدهورة جهات ذات حالة متوسطة، وجهات جيدة. (أنظر الخريطة الصفحة 125).
***1030;***1030; – يعمل المغرب على تجاوز الصعوبات التي تعيق التنمية:
لمواجهة الصعوبات التي تعيق استدامة التنمية، عمل المغرب على:
• نهج سياسة بناء السدود لمواجهة النقص في المياه.
• العمل على التقليص من نسبة وفيات الأطفال.
• الرفع من نسبة تمدرس الأطفال.
• تعميم تزويد السكان بالماء الشروب.
(أنظر الجدول الصفحة 126)
خاتمـة:
رغم المجهودات التي يبذلها المغرب، فإن نجاح التنمية المستدامة مازال يواجه عدة عراقيل.