المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : استفسار عن شهادة طبية - مواضيع مدمجة


جيل العقاد
12-11-2008, 16:41
شهادة طبية في اليوم الاخير قبل العطلة و غياب المديرخلاله,ما العمل؟ المرجو ممن لديه حل لواقعة مرض الموظف خلال اليوم السابق للعطلة و عدم وجود المدير لاستلام الشهادة الطبية مع العلم ان لجنة نيابية زارت المؤسسة خلال هذا اليوم!!!! الى من اسلم الشهادة و رئيسي يقول انه في عطلة؟ هل قانوني ارسالها لمكتب الرخص عبر البريد المضمون؟ غدا اخر اجل لتقديم المبرر,اجيبوني رجاء!

جيل العقاد
12-11-2008, 16:45
شهادة طبية في اليوم الاخير قبل العطلة و غياب المديرخلاله,ما العمل؟ الى من اسلم الشهادة و رئيسي يقول انه في عطلة
,و في النيابة احالني موظف مكتب الرخص و التغيبات على مصلحة الموارد البشرية حيث رفض المسؤول تسلم الشهادة رغم ان اليوم اخر اجل في 72ساعة!!!!! هل انتظر الاستفسار لكي ادلي بشكاية الى السيد النائب و مدير الاكادمية حول رفض هؤلاء الاداريين لاداء مهامهم رغم حساسيتها و خطورة مثل هذه التصرفات . اما ادا ثبت اي ضرر مادي في حقي,فهل يحق لي متابعتهم قضائيا؟ اجيبونا لكي تعم الفائدة و نقطع الطريق على المتلاعبين بالقانون.

simo46
12-11-2008, 17:16
في غياب المدير يعتبر الحارس العام نائبا له . و يوقع مكانه على وصل الاستيلام مع ذكر عبارة - بالنيابة .

ghazi11
12-11-2008, 18:20
الطاقم الاداري من حقه التمتع
بنصفي يوم في الاسبوع
واذا كان المدير متمتعا بعطلته الاسبوعية
فالناظر او الحارس العام في الاعدادية ينوب عنه
فاحدهم يجب ان يستلم الشهادة الطبية

sidi ahmed
12-11-2008, 22:01
الناظرأو الحارس العام ينوبان عن المدير خلال غيابه

نجيب حاتمي
12-11-2008, 23:28
لا ترسلها عبر البريد المضمون ارسلها مع احد من اقاربك ولكن في الوقت القانوني لذلك

broly
13-11-2008, 21:44
اانا ايضا في متل وضعيتك لا تقلق ليس هناك مشكل
عند نهاية العطلة تقدم الشهادة للمدير و في استئناف العمل تكتب ملحوظة تشير فيها الى فترة العطلة

aboumarda
13-11-2008, 22:20
تقدم الشهادة الطبية إلأى السيد المدير بعد العطلة إن شاء الله مع استئناف عملك.

فريدي
13-11-2008, 22:28
احتفظ بنسخة منها.مع العلم ان الشهادة ومرفقاتها يجب من الناحية القانونية ان تدهب عبر السلم الاداري مع تسلم رقم الارسال .لانه يمكن ان تضيع ان دفعتها مباشرة.عليك ان تخبر النيابة كتابيا عن تغيب المدير وان اقتضى الحال ترك نسخة في مكتب الرخص.

ayad
14-11-2008, 16:44
بالمدرسة الابتدائية ينوب استاذ عن المدير خلال رحصه وانصاف ايام عمله فقدمي له الشهادة الطبية

محمد240
14-11-2008, 23:15
*الشهادة الطبية لا تقدم إلا للرئيس المباشر. فإن كان في رخصة أو في عطلة نصف اليوم فتقدم للأستاذ الذي ينوب عنه.
*كان عليك أن تخبر المدير بمرضك المفاجئ قبل زيارة اللجنة للمؤسسة. أما بعد زيارة اللجنة فهي غير قانونية .
*فأنت لحد الآن في رخصة غير قانونية ليوم واحد إلا إذا كنت مصابا بمرض مزمن لا قدر الله.
*فما عليك إلا الانتظار لتقديمها للمدير بعد العطلةمع استئناف العمل.
*ليس هناك كتابة استفسار في هذا الموضوع.

kamal12
23-11-2008, 21:47
اخي الشهادة الطبية في اليوم الاخير قبل العطلة خطيرة بعض الشيء

محمد240
23-11-2008, 22:30
أخي arnac
إن إرسال شهادة طبية عبر البريد المضمون دون طلب رخصة أو إعلام مسبق للسيد المدير بأي طريقة و لو هاتفيا قد تكون خطيرة. لأن المراسلة عن طريق البريد المضمون غالبا ما تصل متاخرة وخاصة في العالم القروي.
فالمدير كيف يمكن له الانتظار و هو لا يعلم بمرضك فلابد أن يشعر المصالح المختصة بالغياب في اليوم الثاني من التغيب.
فيمكن أن يكون هناك انقطاع عن العمل بتأخر وصول الشهادة الطبية و مضي الوقت القانوني .
فالإخبار مهم و مهم جدا .قد يكون الأستاذ مريضا و لا يستطيع الوصول إلى الإدارة لطلب الرخصة كتابة و لكن يمكنه الإخبار بأي وسيلة متاحة تجنبا لما يطرح من مدى مصداقية الشهادة الطبية.
أضيف هنا أن كل شهادة طبية تقدم بعد زيرة المدير أو زيارة لجنة و بدون سابق إعلام فهي مشكوك فيها.

جيل العقاد
25-11-2008, 00:06
جزاكم الله خيرا اخواني الاعزاء و قيدومينا الاجلاء على تجشمكم عناء الرد و التوجيه حيث وقفتم بدوركم على فراغ قانوني ربما ترك لغاية في نفس يعقوب!!! حاصل القضية انني استانفت عملي بشكل عادي و بررت غياب يوم واحد بشهادة طبية, لكن معلمي وحدة مجاورة جاءتهم انذارات لنفس السبب؟!!! و هذا ما يسمى تفصيل القانون على مقاس من يلبس الجنحة او ببساطة التلاعب بالتغرات.... و دمتم سالمين!

AitKARROU
19-04-2009, 22:47
لقد فصل المشرع في موضوع الشهادة الطبية حيث أصبح من الضروري إرفاق طلب الرخصة بإشهاد باسلامها مع تسليم المريض أو من ينوب عنه في تقديم هذه الوثيقة نسخة من هذا الوصل لتكون حجة له أو عليه و الأمر راجع إلى احترام الموظف أو عدم احترامه الآجال القانونية لتسليم الشهاذة الأصلية وليس صورتها أو فاكسا لها.
و بالنسبة إليك أخي إذا كان سبب الاقتطاع هو عدم احترام الآجال فنسخة الإشهاد باستلام الشهادة الطبية هي الوثيقة الوجيدة التي يمكن أن تعيد لك المبالغ المقتطعة وذلك بارسال طلب تبين فيه بالحجة أن لك الحق في استرجاع المبالغ المقتطعة.إلى الجهات المعنية وليس تظلما.
أما إذا كان الأمر يتعلق بأن الشهادة لا تغطي مدة التغيب فهذا شيء آخر و الاقتطاع وارد مع العلم أن وثيقة استئناف العمل هي التي تحدد هذه المدة
والله أعلم.

ملكة بديني
11-09-2009, 13:15
هل يمكن ان اضع شهادة طبية بالنيابة لان المدير ليس موجودا بالادارة؟؟؟

mohamed1985
12-09-2009, 16:07
كيفاش ليس موجودا ؟؟ادن لا داعي من شهادة طبية

midareps
16-09-2009, 02:38
رمضان مبارك باذن الله

اريد معرفة العواقب المترتبة على تسليم الشهادة طبية في اجل يتعدى 24 ساعة.

لكم مني جزيل الشكر

egnam3333
16-09-2009, 04:46
أخي الكريم
الادلاء بشهادة طبية يتم في أجل لا يتعدى يومين من أيام العمل ( 3 أيام بالنسبة للعاملين بالوسط القروي)
في حالة الإدلاء بالشهادة الطبية خارج الآجال دون اثبات وجود ظرف قاهر يمكن أن تخصم من الأجرة المبلغ المطابق للمدة الفاصلة بين تاريخ الغياب و تاريخ الإدلاء بالشهادة الطبية.

Asia
29-11-2009, 22:41
السلام عليكم و رحمة الله
ارغب ان احصل على رخصة مرضية طويلة الامد
و بالضبط لثلاث اشهرلاسباب ملحة جدا
بعدما عييت للحصول على ايداع ولكن بدون جدوى :dunno:
شكون يقدر يفيدني بشي معلومة
حول نوع الطبيب المطلوب
هل المدير لديه الحق برفض هاد الشهادة
ادا كان هناك contre visite
امتى هي مطلوبة
هل خلال الرخصة ام بعد الرجوع منها

midareps
30-11-2009, 00:49
je te conseil d un certificat medical d un psychologue
may9adrouch 3la contre visite

instituteur
01-12-2009, 09:35
خصة 3 أشهر تسمى قصيرة الأمد ما لم تتجاوز 6 أشهر خلال السنة.و الادارة لها كامل الصلاحية لطلب الفحص المضاد متى شاءت.

peter
01-12-2009, 11:01
personne ne peut te donner une certaficat medical pareille.les medcins sont responsable de ce qui il ecrivent.si tu n est pas vraiment malade il peut te prescrire une semaine pasz plus.3 mois et plus pour des maladies bien precise schiozo par exemple .un cancer, en un mot une maladie grave.contre visite est obligatoire pour te le monde. et parfois l administration peut faire une recherche administrative pour voir est ce que le malade utilise son moment de repos pour se soigner ou faire un autre travail lucratif ou autre chose. l administration peut faire appel au medcin traitant en cas de certficat non justifie. le tribunal peut lui fermer son cabin et.pensez avant d agir.il y a pas mal de solution.

salzak
01-12-2009, 11:15
إن كنت فعلا مريضة، فالطبيب هو من يعطيك عدد أيام الاستشفاء والراحة، وعندئد لا خوف من الفحص المضاد فإنه لن يغير شيئا بل سيأكد سبب تعطلك عن العمل.
أما إن كنت تريدين شهادة طبية من أجل أغراض أخرى، فأرجوك أن لا تفعلي ذلك، بل اسألي عن مشكلك بوضوح وأكيد أنه هنا من يساعدك... وأسأل الله أن يحفظك من الأمراض وويلاتها.

مجهول الحرف
20-04-2010, 23:05
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته.

من القوانين الجارية بها العمل هو أنه إذا تسلم المدير شهادة طبية من المعني بالأمر أو من أحد أفراد عائلته يسلم له وصل تسليم الشهادة. لكن أنا سلمتها للسيد المدير لكن دون أن يسلمني وصل تسليم للشهادة الطبية.
لذا ما رأيكم في تصرفه هذا؟؟
أ هو تجاهل بقانون تسلم الشهادة الطبية؟
أم هناك شيء آخر و راء ذلك التصرف؟
هل من إجراء قانوني ينبغي أن أتخذه ضده؟
أم أسكت و أدعه يفعل ما يشاء؟

إني أستنصحكم و أنتظر نصائحكم.

hamid elhilali
20-04-2010, 23:24
ربما لن يراسل النيابة في أمر غيابك... بعض المديرون لا يخبرون مكتب الرخص بالشادة و الفادة....
ادا سلمك التوصيل فهدا يعني أنه سيرسل طلب رخصتك الى النيابة .
أنصحك في المرات المقبلة أن تطلب التوصيل حتى تحمي نفسك و أن لا تنتظر شيئا اخر من المدير.

زعنون
02-05-2010, 20:56
اذا كانت الشهادة حقيقية فاستلم الوصل واذا كانت مزيفة فاترك المدير يتدبر الامر

محمد المختار
02-05-2010, 22:36
يبدو أن نية السيد المدير حسنة سواء أخبر بالشهادة الطبية أو لا ، فإما سيخبر عنها بطريقة سليمة وإما سيتغاضى ذلك . وفي كلتا الحالتين فلا خوف عليك من هاته الحالة . ولو كانت نيته سيئة لما استفسرك عن غيابك . لكن يستحسن أن تطالبه مرة أخرى بوصل الاستلام لكل شهادة طبية تدلي بها إذا كانت علاقتك معه تدعو لذلك .

احدور
19-05-2010, 22:56
:blushing::blushing::blushing:دار جدال بين طرفين حول شهادة طبية مدتها شهر واحد أودعها احد الأساتذة لإدارة المؤسسة علما بأن هذا الأخير أجريت له عملية جراحية كما أنه لم لم يسبق له أبدا أن قدم شهادة طبية طوال مشواره عمله بالقسم الذي تجاوز العشرين سنة.


الطرف الأول: قال لا ضير في أن تكون مدة الشهادة الطبية تصل الشهر لان المصالح المختصة لا يمكن أن تشك في مصداقية الشهادة مادام أن السيد المدير لم يذيلها بعبارة تدل على تمارض الموظف.



الطرف الثاني: اقترح أن تقسم الشهادة الطبية إلى فترتين الفترة الأولى تكون مدتها 09 أيام ثم يستأنف الأستاذ عمله على أن يدلي بشهادة طبية أخرى مباشرة بعد استئناف عمله.مبررا اقتراحه بزعم أن هذه الشهادة التي تصل مدتها شهر ستؤثر على صاحبها عندما يصل سن التقاعد.


لذا الرجاء من إخواني أن يمدونني بما لديهم من سديد الرأي في الموضوع وبما يؤكد طرح احد الفرقين بنصوص من المذكرات المنظمة لهذا الآمر.

محمد المختار
22-05-2010, 16:56
الشواهد الطبية لا تئثر سلباص على مسار الموظف عند التقاعد لأن الرخصة قانونية خولها له المشرع , أما الغيابات غير المبررة هي التي تئثر على هذا الجانب بحيث تخصم من مدة عمله خلال مساره المهني

Matheux
22-05-2010, 17:16
لا تؤثر على مساره المهني ولا على راتبه مادامت (قصيرة الأمد) لم تتجاوز 6 أشهر

رشيد الراشدي
27-01-2011, 19:40
لدي سؤالان أرجو الجواب عنهما شاكرا:
1_ هل النيابة تقبل الشهادة الطبية المرسلة من مدينة أخرى مثلا أشتغل في الرباط وأرسل شهادة طبية من طنجة هل تقبل من الناحية القانونية أم لا؟ .
2_ معلوم أنه في التقاعد تحتسب كل الأيام التي غاب فيها الموظف سواء المبررة أم غير المبررة حسب ما بلغني من موظف بإحدى النيابات، ونفس الموظف أخبرني بأن إرسال شهادة طبية تبتدئ من أول يوم بعد العطلة يجعل أيام العطلة كاملة تنقص عند التقاعد.
مثلا: شخص دفع شهادة طبية لمدة ستة أيام تبتدئ من أول يوم بعد العطلة ومدة العطلة عشرة أيام فبعد التقاعد -إن شاء الله- يحتسب لك غياب 16 يوما وليس ستة أيام وتنقص من أيام عملك.
أرجو منكم الجواب عن السؤالين معا ولكم جزيل الشكر.

حارس التنمية
27-01-2011, 20:29
1/ انت تشتغل بالرباط لكنك هذه الايام توجد بمدينة طنجة بسبب العطلة وحيث ان المرض اصابك في هذه المناسبة نعم يمكنك ان ترسل الشهادة من هناك ويبقى للادارة البث فيها لاحقا ...ولكن لو افترضنا اننا في ايام عادية فيها عمل ولجأت الى طنجة لكي ترسل الشهادة هنا لن تقبل مبدئيا الشهاة لانك هنا خالفت المسطرة المنظمة للرخص المرضية.
2/ نعم تحتسب ايام الشهادات الطبية اثناء التقاعد فمثلا لديك مجموع الرخص هو 30 يوما وحل تقاعدك فانك ستشتغل شهرا اضافيا لكي تمضي الى التقاعد.
زاليك الرابط للحصول على مسطرة الرخص المرضية:
http://www.dafatir.com/vb/showthread.php?t=82388

أبو بشرى
27-01-2011, 22:19
(1)ج رع 4801 بتاريخ 2 ربيع الأول 1421 (5 يونيو 2000) ص 1335.
مرسوم رقم 2.99.1219 صادر في 6 صفر 1421 (10 ماي 2000) تحدد بموجبه كيفية تطبيق مقتضيات الظهير الشريف رقم 1.58.008 الصادر في 4 شعبان 1377 (24 فبراير 1958) في شأن النظام الأساسي العام للوظيفة العمومية، المتعلقة بالرخص لأسباب صحية ورخصة الولادة (1).

الوزير الأول،
بناء على الدستور ولا سيما الفصل 63 منه؛
وعلى الظهير الشريف رقم 1.58.008 (http://bdj.mmsp.gov.ma/search/ViewArticle.asp?ArtID=122) الصادر في 4 شعبان 1377 (24 فبراير 1958) في شأن النظام الأساسي العام للوظيفة العمومية، حسبما وقع تغييره وتتميمه ولا سيما بموجب القانون رقم 20.94 الصادر في 8 رمضان 1415 (8 فبراير 1995) ؛
وعلى القانون رقم 011.71 (http://bdj.mmsp.gov.ma/search/ViewArticle.asp?ArtID=193) الصادر في 12 من ذي القعدة 1391 (30 ديسمبر 1971) المحدث بموجبه نظام المعاشات المدنية، كما وقع تغييره وتتميمه ؛
وعلى القانون رقم 5.81 المتعلق بالرعاية الاجتماعية للمكفوفين وضعاف البصر، كما وقع تغييره وتتميمه والصادر الأمر بتنفيذه بموجب الظهير الشريف رقم 1.82.246 بتاريخ 11 من رجب 1402 (6 ماي 1982) ؛
وعلى القانون رقم 07.92 (http://bdj.mmsp.gov.ma/search/ViewArticle.asp?ArtID=455) المتعلق بالرعاية الاجتماعية للأشخاص المعاقين الصادر الأمر بتنفيذه بموجب الظهير الشريف رقم 1.92.30 بتاريخ 22 من ربيع الأول 1414 (30 سبتمبر 1993) ؛
وعلى المرسوم رقم 2.94.279 الصادر في 5 صفر 1416 (4 يوليو 1995) بتحديد قائمة الأمراض المشار إليها في الفصل 43 المكرر (http://bdj.mmsp.gov.ma/search/ViewArticle.asp?ArtID=122&HghlghtSrcTxt=1#FromArticle1190195790312) من الظهير الشريف رقم 1.58.008 في شأن النظام الأساسي العام للوظيفة العمومية ؛
وعلى المرسوم رقم 2.97.351 الصادر في 18 من شعبان 1418 (19 ديسمبر 1997) بتحديد تأليف لجنة الإعفاء من العمل فيما يتعلق بالمعاشات المدنية ؛
وبعد دراسة المشروع في المجلس الوزاري المنعقد بتاريخ 14 من محرم 1421 (19 أبريل 2000)،
رسم ما يلي :

الباب الأول
رخصة المرض قصيرة الأمد

المادة 1
يخول الموظف رخصة مرض قصيرة الأمد عندما يصاب بمرض أو إصابة لا تدخل ضمن لائحة الأمراض التي تخول الحق في رخصة المرض طويلة الأمد أو رخصة المرض متوسطة الأمد المحددة قائمتها على التوالي في المادة 44 (http://bdj.mmsp.gov.ma/search/ViewArticle.asp?ArtID=122&HghlghtSrcTxt=1#FromArticle1190195966734) من الظهير الشريف رقم 1.58.008 الصادر في 4 شعبان 1377 (24 فبراير 1958) والمرسوم رقم 2.94.279 الصادر في 5 صفر 1416 (4 يوليو 1995) المشار إليهما أعلاه.

تمنح رخصة المرض المشار إليها في الفقرة أعلاه، بموجب مقرر يصدره رئيس الإدارة التي ينتمي إليها المعني بالأمر بناء على الشهادة الطبية المدلى بها من طرف الموظف.

المادة 2

يتعين على الموظف المشار إليه في المادة الأولى أعلاه، أن يدلي للإدارة في أجل لايتعدى يومين من أيام العمل بشهادة طبية، صادرة عن الطبيب المعالج، تحدد مدة الرخصة التي تستدعيها حالته الصحية وتسلم الإدارة للمعني بالأمر أو لذويه وصل استيلام الشهادة الطبية.
غير أن المدة المذكورة يمكن تمديدها إلى أجل أقصاه ثلاثة أيام من أيام العمل بالنسبة للموظفين العاملين بالوسط القروي.
وفي حالة الإدلاء بالشهادة الطبية خارج الآجال القانونية المذكورة، دون ثبوت وجود ظرف قاهر، يجوز للإدارة أن تخصم من أجرة المعني بالأمر المبالغ المطابقة للمدة الفاصلة بين تاريخ غيابه وتاريخ الإدلاء بالشهادة الطبية.

المادة 3

إذا توفرت للإدارة قناعة بعدم صحة المعلومات التي تتضمنها الشهادة الطبية المدلى بها من طرف الموظف، يمكن لها أن تخضع المعني بالأمر لفحص مضاد يقوم به طبيب تعينه لهذه الغاية، أو عند الاقتضاء، اللجنة الطبية الاقليمية المتواجدة في مقر إقامة الموظف أو في أقرب نقطة من مقر إقامته.

المادة 4

يقوم الطبيب المكلف بإجراء عملية الفحص المضاد بإخبار الإدارة التي ينتمي إليها الموظف المعني بنتائج الفحص المضاد . وللإدارة أن تقوم بشكل مواز بجميع التحريات الإدارية – يقوم بها موظف أو موظفون يعينهم رئيس الإدارة لهذه الغاية – للتأكد من أن الموظف يستعمل رخصته للعلاج.
ويتعين على الإدارة القيام بالمراقبة الطبية والإدارية خلال الفترة التي تغطيها الشهادة الطبية المدلى بها من طرف الموظف.

المادة 5

إذا تبين للإدارة، في ضوء نتائج الفحص المضاد أو على إثر المراقبة الإدارية، أن الحالة الصحية للمعني بالأمر لا تمنعه من ممارسة عمله، تعين عليه استئناف عمله بمجرد إبلاغه بقرار الإدارة المتخذ في ضوء عملية المراقبة الطبية أو الإدارية المشار إليهما أعلاه. وفي حالة عدم امتثاله لهذا القرار ، يعرض نفسه للعقوبات التي ينص عليها النظام الأساسي العام للوظيفة العمومية والنصوص التشريعية والتنظيمية الجاري بها العمل.
الباب الثاني
رخص المرض متوسطة الأمد وطويلة الأمد
المادة 6
يخول الموظف رخصة مرض متوسطة الأمد أو طويلة الأمد ، حسب الحالة ، عندما يصاب بمرض او اصابة يدخلان ضمن لائحة الامراض المحددة قائمتها على التوالي في المرسوم رقم 279 .94 .2 الصادر في 5 صفر 1416 (4 يوليو 1995) وفي المادة 44 من الظهير الشريف رقم 008 .58 .1 الصادر في 4 شعبان 1377 (24 فبراير 1958)، كما وقع تغييره وتتميمه، السالفي الذكر.
تمنح رخصتا المرض المشار إليهما في الفقرة أعلاه بموجب مقرر يصدره رئيس الإدارة التي ينتمي إليها المعني بالأمر بناء على موافقة المجلس الصحي.

المادة 7

على الموظف، بمجرد انقطاعه عن العمل بسبب أحد الأمراض التي تخول الحق في رخصتي المرض طويلة الأمد أو متوسطة الأمد، موافاة إدارته، طبقا لنفس الشروط والكيفية المحددة في المادة الثانية أعلاه، بشهادة طبية تتضمن نفس المعطيات الأولية التي تتضمنها شهادة رخصة المرض القصيرة الأمد، وكذا الإشارة الصريحة إلى أن الوضعية الصحية للموظف تستدعي تخويله إحدى الرخصتين المذكورتين.
المادة 8

يتعين على الإدارة، داخل أجل أقصاه عشرة أيام من تاريخ التوصل بالشهادة الطبية، عرض حالة المعني بالأمر على المجلس الصحي الذي يتعين عليه البت في حالته على ضوء ملفه الطبي في غضون مدة أقصاها ثلاثون يوما.

المادة 9

تمنح رخص المرض متوسطة الأمد وطويلة الأمد على فترات تحدد مددها في 3 أو 6 أشهر.
الباب الثالث

الرخص بسبب أمراض أو إصابات

ناتجة عن مزاولة العمل

المادة 10

إذا تعرض الموظف لمرض أو إصابة طبقا لأحكام الفصل 45 (http://bdj.mmsp.gov.ma/search/ViewArticle.asp?ArtID=122&HghlghtSrcTxt=1#FromArticle1190196101281) من الظهير الشريف رقم 008 .58 .1 و المادة 25 (http://bdj.mmsp.gov.ma/search/ViewArticle.asp?ArtID=193&HghlghtSrcTxt=1#FromArticle1190196357875) من القانون رقم 71 .011 المشار إليهما أعلاه، خول رخصة مرض إلى أن يصير

قادرا على استئناف عمله أو إلى أن يتم الاعتراف نهائيا بعدم قدرته على العمل. وتمنح رخصة المرض هذه,

بموجب مقرر يصدره رئيس الإدارة التي ينتمي إليها المعني بالأمر بناء على قرار لجنة الإعفاء المنصوص عليها في الفصل 29 (http://bdj.mmsp.gov.ma/search/ViewArticle.asp?ArtID=193&HghlghtSrcTxt=1#FromArticle1190196424281) من القانون رقم 011.71 الصادر في 12 من ذي القعدة 1391 (30 ديسمبر 1971) المشار إليه أعلاه.

وفي انتظار البت في حالة المعني بالأمر من طرف لجنة الإعفاء، يخول رخصة مرض قصيرة الأمد، على أن تتم تسوية وضعيته النهائية على ضوء قرار اللجنة السالفة الذكر.



المادة 11

على الموظف المشار إليه في المادة العاشرة أعلاه، موافاة إدارته بشهادة طبية، طبقا للشروط والكيفية المنصوص عليها في المادة الثانية أعلاه، تتضمن نفس المعطيات الأولية التي تتضمنها شهادة رخصة المرض القصيرة الأمد وكذا الإشارة الصريحة إلى العلاقة بين المرض أو الإصابة التي يعاني منهما المعني بالأمر والعمل الذي يزاوله.


المادة 12

على الموظف المشار إليه في المادة العاشرة أعلاه، المصاب نتيجة حادثة تعرض لها أن يوافي هو أو ذويه الإدارة التي يعمل بها بملف عن الحادثة، يتضمن الوثائق التالية :

- تصريح بظروف الحادثة ؛

- محضر رجال الشرطة أو الدرك، عند الاقتضاء ؛

- شهادة الشهود، عند الاقتضاء ؛

- شهادة طبية للمعاينة الأولية تبين الجروح أو الأعراض الناتجة عن الحادثة ؛

- شهادة طبية لتمديد الرخصة، إن اقتضى الحال ؛

- شهادة الشفاء بدون عجز أو بعجز ؛

- شهادة طبية للوفاة، عند الاقتضاء.


المادة 13

يتعين على الإدارة، داخل أجل أقصاه عشرة أيام من تاريخ التوصل بالوثائق المتعلقة بالمرض أو الإصابة المشار إليهما في المادة العاشرة أعلاه، عرض الملف الطبي المتعلق بالمعني بالأمر على المجلس الصحي أو الهيئات المتفرعة عنه الذين يتعين عليهم البت فيه في غضون مدة أقصاها ثلاثون يوما. ويتم بشكل مواز عرض حالة المعني بالامر على الصندوق المغربي للتقاعد للبت فيه من طرف لجنة الإعفاء المشار إليها أعلاه.


المادة 14

يتقاضى الموظف المشار إليه في المادة العاشرة أعلاه، خلال مدة استفادته من رخصة المرض، مجموع أجرته، ويحق له، بالإضافة إلى ذلك استرجاع صوائر العلاج وأبدال الأتعاب الطبية المترتبة عن المرض أو الحادثة من الإدارة التي ينتمي إليها أو الملحق لديها، طبقا لأحكام النصوص التشريعية والتنظيمية الجاري بها العمل.

الباب الرابع
رخصة الولادة
المادة 15
إن أولات الأحمال الموظفات الجاري عليهن الفصل 46 من الظهير الشريف رقم 1.58.008 المشار إليه أعلاه المؤرخ في 4 شعبان 1377 (24 فبراير 1958) يعتبرن لزوما في حالة رخصة ولادة قبل التاريخ المقدر لوضعهن بأربعة أسابيع.
غير أن الرخصة المذكورة تنتهي بعد مرور اثني عشرة أسبوعا على بدايتها كيفما كان التاريخ الحقيقي للوضع.

المادة 16

يتعين على الموظفات المعنيات بالأمر ان يقدمن لإدارتهن شهادة طبية في الشهور الثالث والسادس والثامن من حملهن، ويجب أن يبين في الشهادة الأخيرة للحمل التاريخ المفترض للوضع.


المادة 17

إن مدة الاثنى عشرة أسبوعا المقررة للرخصة تحتسب في حالة وضع سابق لأوانه ابتداء من يوم الوضع.
المادة 18

إن أولات الأحمال الموظفات اللواتي يضعن مولودا ميتا أو يتعرضن لعملية إجهاض طبيعي ابتداء من الشهر السابع من حملهن، يخولن رخصة عن الولادة طبقا لأحكام الفصل 46 من الظهير الشريف رقم 1.58.008 المؤرخ في 4 شعبان 1377 (24 فبراير 1958) السالف الذكر.

الباب الخامس
مقتضيات مشتركة
المادة 19
مع مراعاة أحكام الفقرة الأخيرة من المادة الثانية أعلاه، تسري مدة رخصة المرض ابتداء من اليوم الذي تمت فيه المعاينة الطبية الأولى للمرض الذي يعاني منه الموظف.
إلا أن الموظف الذي يستفيد من رخصة مرض قصيرة الأمد والذي تبين بعد فحوصات طبية أنه مصاب بمرض يخول الحق في رخصة مرض متوسطة الأمد أو طويلة الأمد ، يتم تحديد بداية استفادته من إحدى هاتين الرخصتين في اليوم الذي تمت فيه المعانية الطبية للمرض – من طرف الطبيب المعالج – الذي يخول الحق في أحد هذين الصنفين من رخص المرض.

المادة 20

يتم تمديد مدة رخصة المرض طبقا لنفس الكيفية التي تم بها تخويل الفترة الأولى منها.

المادة 21

يجب على الموظف المستفيد من إحدى رخص المرض إشعار الإدارة بعنوان محل إقامته خلال فترة الرخصة المرضية.

المادة 22

يستأنف الموظفون المستفيدون من رخص المرض لأسباب صحية، لا تقل مدتها عن ثلاثة أشهر متتالية، عملهم بمجرد تقديمهم لشهادة الشفاء. ويتعين على الإدارة المعنية، داخل أجل لا يتعدى عشرة أيام، إرسال شهادة الشفاء إلى المجلس الصحي أو الهيئات المتفرعة عنه للبت فيها داخل أجل أقصاه ثلاثون يوما.

المادة 23

يمكن للموظف الذي استأنف عمله بعد استنفاذ مدد رخص المرض متوسطة الأمد أو طويلة الأمد الاستفادة من رخصة مرض ثانية عن نفس المرض الذي منح له بسببها أحد هذين الصنفين من

رخص المرض أو مرض آخر يخول نفس الحق في الاستفادة من الرخصة المذكورة، وذلك بعد موافقة المجلس الصحي.

المادة 24

إذا أصيب الموظف، خلال تواجده في رخصة إدارية، بمرض أو إصابة وجب منحه بحكم القانون رخصة مرض، ولا يستفيد المعني بالأمر من الفترة المتبقية من الرخصة الإدارية إلا بعد استئنافه لعمله.
وتحتسب الفترات المقضية في رخص المرض من أجل تحديد الحق في الرخصة السنوية للموظف في حدود مدة أقصاها شهران، إلا أن الاستفادة من هذه الإجازة لا تتم إلا بعد استئناف العمل.
بالنسبة للموظفين المستفيدين بحكم النظام الأساسي الخاضعين له من العطلة الإدارية السنوية في فترة محددة من السنة، تحدد أجرتهم خلال فترة رخصة المرض التي تصادف العطلة الإدارية، على أساس وضعية الرخصة الإدارية.

المادة 25

إذا ثبت للإدارة أن الموظف الموجود في رخص لأسباب صحية يمارس نشاطا يدر عليه مدخولا، بالرغم من ثبوت إصابته بالمرض الذي خولت له من أجله تلك الرخصة، تعين عليها، تطبيقا لأحكام الفصل 42 من الظهير الشريف بمثابة قانون رقم 1.58.008 بتاريخ 4 شعبان 1377 (24 فبراير 1958) المشار إليه أعلاه، إيقاف صرف أجرة المعني بالأمر، كما يجب على هذا الأخير إرجاع المبالغ التي تقاضاها خلال الفترة التي كان يزاول فيها النشاط المذكور إلى الخزينة العامة للمملكة، طبقا للمقتضيات المتعلقة بالمحاسبة العمومية وذلك دون الإخلال بالعقوبات التأديبية المنصوص عليها في النظام الأساسي العام للوظيفة العمومية والنصوص التشريعية والتنظيمية الجاري بها العمل.
ويعاد صرف أجرة المعني بالأمر ابتداء من تاريخ توقفه عن مزاولة النشاط المذكور.
وتعتبر المدة غير المدفوعة الأجرة في حساب فترة الرخص لأسباب صحية، كما تأخذ بعين الاعتبار لأجل التقاعد وفقا للأحكام التشريعية والتنظيمية الجاري بها العمل.

المادة 26

دون الإخلال بالأحكام المنصوص عليها في الفصل 5 من القانون رقم 5.81 المتعلق بالرعاية الاجتماعية للمكفوفين وضعاف البصر والفصل 18 من القانون رقم 07.92 المتعلق بالرعاية الاجتماعية للأشخاص المعاقين المشار إليها أعلاه، لا يمكن إحالة الموظف على التقاعد لأسباب صحية إلا بعد استنفاذه لمدد رخص المرض والاستيداع الحتمي إن اقتضى الحال، المحددة بموجب التشريع الجاري به العمل.
المادة 27

تحدد أجرة المرأة الموظفة التي تضع مولودا خلال مدة استفادتها من أحد أصناف رخص المرض، على أساس وضعية رخصة الولادة وذلك في حدود المدة المخصصة لهذه الرخصة.

المادة 28

يعمل بهذا المرسوم ابتداء من تاريخ نشره بالجريدة الرسمية، وتنسخ ابتداء من نفس التاريخ جميع الأحكام السابقة المنافية لما ورد فيه.

وحرر بالرباط في 6 صفر 1421 (10 ماي 2000).
الامضاء : عبد الرحمن يوسفي.
وقعه بالعطف :
وزير الصحة،
الإمضاء : عبد الواحد الفاسي.
وزير الاقتصاد والمالية،
الإمضاء : فتح الله والعلو،
وزير الوظيفة العمومية والإصلاح الإداري،
الإمضاء : عزيز الحسين.

أبو بشرى
27-01-2011, 22:26
مسألة خارج الإقليم وداخل الإقليم كانت تثار قبل دخول هذا النص حيز التنفيذ
المهم الآن هو الإدلاء باشهادة الطبية داخل الآجال والاستعداد للخضوع للمراقبة الطبية أو الإدارية داخل المدة التي تغطيها الشهادة ولهذه الغاية يتعين اخبار الادارة بمحل اقامة الموظف خلال مدة الرخصة
تحسبا لأي إجراء يجب على الموظف الاحتفاظ بملفه الطبي كاملا من أجلا الإدلاء به عند المراقبة والاستجابة لكل مراسلة تطلب منه الخضوع للمراقبة ولو خارج الأجل
وفي حالة صدور مقرر سلبي- بعد المراقبة الإدارية أو الطبية المجراة خارج الأجل- فإن هذا القرار يعد معيبا من الناحية القانونية ولا يعتد به لأنه صدر دون احترام الشكليات المنصوص عليه في القانون وبالتالي فلا يمكن أن يؤسس عليه قرار آخر كالأمر باالاقتطاع من الأجرة أو المتابعة التأديبية أو الاعتماد عليه لتخفيظ النقطة الإدارية فما بني على باطل فهو باطل.

أبو بشرى
27-01-2011, 22:29
القيام بالوظيفة - الرخص الفصل 38
ساري المفعول
(11) ظهير شريف رقم 1-97-165 صادر في 27 من ربيع الأول 1418 (2 أغسطس 1997) بتنفيذ القانون رقم 10-97 ج ر ع 4518 بتاريخ 15 جمادى الأولى 1418 ( 18 سبتمبر 1997) ص 3742.
يعتبر الموظف في وضعية القيام بوظيفته، إذا كان مرسما في درجة ما ومزاولا بالفعل مهام احد المناصب المطابقة لها .
يعتبر في نفس الوضعية طيلة مدة استفادته من الرخص الإدارية والرخص لأسباب صحية والرخص الممنوحة عن الولادة والرخص بدون أجر(11

أبو بشرى
27-01-2011, 22:32
الفصل 8
تغيير
(4) ظهير شريف بمثابة قانون رقم 316-77-1 بتاريخ 4 أكتوبر 1977 ج ر ع 3389 مكرر بتاريخ 13 أكتوبر 1977 ص 3025.
لا تعتبر في اكتساب الحق في راتب التقاعد بالرغم عن مقتضيات الفصلين 6 (dhtmled6:ViewArticle.asp?ArtID=193&HghlghtSrcTxt=1187349774109#FromArticle11873497741 09) و7 (dhtmled6:ViewArticle.asp?ArtID=193&HghlghtSrcTxt=1187349793093#FromArticle11873497930 93) أعلاه : 1 – المدة المقتضية في وضعية التوقف المؤقت ومدة الإيقاف عن العمل الناتج عنه الحرمان النهائي من المرتب ومدة الإقصاء المؤقت عن مزاولة المهام ؛
2- الخدمات المنجزة بعد سن الإحالة على التقاعد ؛
3 – الخدمات المؤدى عنها راتب تقاعد مدني أو عسكري كيفما كانت المؤسسة التي منحت هذا الراتب (4).

محمد المختار
27-01-2011, 22:34
1- الشهادة الطبية يجب أن تُرسل الى رئيس المؤسسة وليس للنيابة مباشرة ، وفي هذه الحالة وجب إخبار المدير بالرخصة المرضية ومدتها مع إخباره أنها سترسل اليه عن طريق البريد المضمون وهي غالباً ما تتأخر في الوصول بأسبوع أو أكثر . وللتذكير فإنه لا يمكن اللجوء الى إرسال الشهادة الطبية عن طريق البريد إلا لظروف مرضية قاهرة لأن التشريع ينص على أن الشهادة الطبية يجب أن يدلي بها المريض أو أحد أقاربه مقابل وصل استلام .
2- أما فيما يخص السؤال الثاني فإن ما قاله الموطف بالنيابة صحيح .

امحمد وفيق
28-01-2011, 03:44
السلام عليكم ورحمة الله .
عشر صفحات من النقاش تدل على عدم الاتفاق على رأي واحد . فلماذا ؟
عدم فهم المذكرة ؟ الاعتقاد بحالات متعددة لدفع الرخصة ؟ الشك في تصرف المدير مالم يسلم وصل التسليم للمعني ؟ لماذا كل هذا الخلاف ؟
أبدأ من نقطة أثيرت حول احتساب الرخص في التقاعد . ولم يستسغها البعض . كيف يعقل ألا يتمتع الموظف برخصة مرضية مدفوعة الأجر ؟
هل كنت أخي تدفع لعامل يصبغ بيتك أجرته اليومية إن مرض ؟ طبعا قلت هذا للتنكيت .
الرخص التي تحتسب هي تحتسب عند طلب التقاعد النسبي . وليس التقاعد بحكم السن .
أعود للشهادة الطبية .
كلنا متفقون على أن المدة القانونية للتسليم هي 48 ساعة أو 72 ساعة . ( حضري \ قروي )
فإن لم يتم التسليم في الأجل القانوني فتعتبر المدة الفاصلة بين تاريخ بداية التغيب ، وتاريخ تسليم الشهادة الطبية ( والذي هو خارج الأجل القانوني ) تغيبا غير قانوني يستوجب الاقتطاع .
غير أننا يجب أن ننتبه إلى أن هناك حالات قد تمنع الموظف من تسليم الشهادة في الوقت القانوني . وهذه الحالات لا يد له فيها . فهل يضيع حقه بسبب ظروف لا حيلة له فيها ؟
طبعا لا .
ماذنب موظف أصيب بإغماء أسبوعا وتجهل أسرته الإجراءات الإدارية ؟
ما ذنب موظف صادف مرضه إضراب عام في النقل . أو حتى في مجال وظيفته ؟
هناك إذن حالات . فما الواجب فعله ؟
عليه أن يتقد للمدير بالشهادة . ويطلب وصل التسليم . وعليه ساعتها أن يطلب من المدير استفساره عن سبب التأخير . ويدلي بالمبرر . وعلى المدير أن يجمع كل ذلك ( الشهادة ، والاستفسار ، وأي وثيقة مبررة ) ويرسله للنيابة .
حسنا .. نحن الآن أمام معضلة أخرى . أحضرت الشهادة خلال المدة القانونية . وصدف أن كان ذلك اليوم آخر يوم في الدراسة . وبعده عطلة بينية . ما العمل ؟
أولا علينا ألا نخاف من إجراء انقطاع عن العمل والذي يترتب عنه توقيف الحوالة . لأن توقيف الحوالة لا يتم إلا بعد إخبار المعني بالأمر بوجوب الالتحاق ، وذلك برسالتين مضمونتين . إحداهما تصله من المدير والثانية من النيابة . والخطأ الذي وقع فيه الكثيرون ، هو رفضهم الالتحاق بدعوى أن لديهم شهادة طبية .
إذن ، أنتظر نهاية العطلة . وأدلي بالشهادة . وأطالب بالاستفسار . وأشير في جوابي إلى عدم تواجد المدير حين أحضرت الشهادة ( وليس بطريقة الوشاية التي يستعملها البعض . فالمدير قد يكون في اجتماع بالنيابة أو مع السلطة ) . ويمكن أن أستشهد ببعض الحاضرين من الأساتذة .
وبالمناسبة . لا تخافوا من تعليق المدير : يتمارض . فقد يؤدي فقط إلى الفحص المضاد . ولا يعتبر رأي المدير أقوى من رأي الطبيب المختص الذي قرر حاجتك للراحة . وأغبى المديرين من يكتب مثل هذا التعليق ( مع الاعتذار للسادة المديرين )
أعرف المدير ( س ) . كان بمؤسسته أستاذ جاد في عمله . ولسبب ما تغيب يومين قبل العطلة ، ويومين بعدها .
مع هذا الأستاذ آخر مهمل . ولا يدري ( س ) كيف سولت له نفسه أنه يمكنه استغلال غياب الأستاذ الأول . فيفعل مثله . ويضطر المدير إلى التسامح معه كما سيفعل مع المجد .
عند التحاقهما وجه إليهما استفسارا ( وكان لا يستعمل إجراء الانقطاع عن العمل ولو اضطر للسفر ليتصل بالأستاذ المتغيب ). فما كان تصرف الأستاذين ؟
المجد ، استلم الاستفسار وقال للمدير : لا تؤذ نفسك إكراما لخاطري .
المهمل كتب رسالة يدعي فيها كذب المدير . وراح يحاول إقناع الأساتذة ليوقعوا أنه كان حاضرا . فلم يؤيده أحد .
لجأ إلى حيلة ثانية . وقال للمدير سأحضر لك شهادة طبية مؤرخة بيوم غيابي . وغرضه إن قبلها المدير وأرسلها أن يدعي أنه سلمه الشهادة في إبانها .
أمام جدية أستاذ في العمل ، وأخلاقياته . وأما إهمل آخر وتحايله ليقلب الكفة على المدير . ما العمل ؟
طلب المدير من المجد أن يحضر له شهادة طبية تثبت أنه كان بالمستشفى . فرد المجد قائلا : إن كانت بتاريخ قديم ستعتبر أنت مخلا بواجبك . كيف تسلمتها وفي نفس الوقت أخبرت النيابة أني متغيب بصفة غير قانونية ؟
وإن كانت بتاريخ حديث فلن يعتبروها .
أكد عليه المدير أن يحضرها وبتاريخ التحاقه أو بعده بيومين أو ثلاث .
أحضرها . وكتب المدير معلقا عليها : الرجاء ملاحظة أن شهادة مغادرة المستشفى موقعة بكذا يوم بعد تاريخ الخروج . والأمر عائد إلى تمتع الطبيب المعالج بعطلة .
صاحبنا المهمل رفض الإجابة غن الاستفسار . رفض الالتحاق بفرعيته ( معتقدا أن تواجده بالمركزية يعتبر حضورا ) . ظل على إصراره ليتضامن معه باقي الأساتذة .
وبعد أسبوعين يئس . و ملأ مطبوع الالتحاق بالعمل . وطبعا بتاريخ ملءه .
توصل المجد برخصة مدفوعة الأجر . وبلغ تغيب المهمل من تاريخ غيابه إلى يوم ملءه مطبوع الالتحاق 32 يوما . تسلم على إثرها رسالة ملاحظة . وإنذارا باقتطاع عن ال32 يوما .
لا يهم مناقشة تصرف المدير . فهو أدري بالأستاذين منا . ولكن ، نستشف من هذه الواقعة :
أن للمدير مصداقية لثقة النيابة في حسن تسييره للمؤسسة .
أن الشهادة يمكن أن تقبل في حالات .حتى ولو بعد المدة القانونية . ولكن يجب تبرير سبب هذا التأخير .يقع في المحظور من يجهل كيف يتصرف . والمفروض أن يساعده المدير ويبين له ما ينبغي عليه فعله إن كان يعلم جديته في العمل .
وأخيرا : شك النيابة أو المدير أن الأستاذ أدلى بشهادة طبية لأنه علم بزيارة مفتش أو نائب أو لجنة .. لا يعطي الحق في طلب الاقتطاع من الراتب . ولكنه فقط قد يدفع إلى طلب فحص مضاد .
وطبعا سيتحول الشك إلى يقين إن تكرر الأمر ، وتزامنت الشواهد مع كل زيارة . فلا يعقل تكرر المصادفة .
شكرا على تحملكم الإطالة في الرد .